أخبار السويد

دار الفتوى الإسلامية في السويد تدين حرق القرآن الكريم في بيان لها

دار الفتوى الإسلامية في السويد تدين حرق القرآن الكريم في بيان لها author image

لجين الحفار

أخر تحديث

حرق المصحف

دار الفتوى الإسلامية في السويد تدين حرق القرآن الكريم في بيان لها

أدانت دار الفتوى الإسلامية في السويد، اليوم الثلاثاء، في بيانٍ تلقت منصة أكتر نسخة عنه، ما وصفته بإقدام بعض المتطرفين على  تكرار الإساءة للمسلمين ومقدساتهم بإحراق نسخ من المصحف الشريف أمام مقر السفارة التركية في ستوكهولم يوم السبت الموافق لـ 21/1/2023.

وجاء في بيان دار الفتوى الإسلامية: «تستنكر دار الفتوى إقدام بعض المتطرفين تكرار الإساءة للمسلمين ومقدساتهم بإحراق نسخ من المصحف الشريف أمام مقر السفارة التركية في العاصمة السويدية ستوكهولم، وتعبر عن رفضها المطلق لمثل هذا العمل».

وأضافت في البيان: «تطالب دار الفتوى الحكومة السويدية بوقف هذه التعديات وعدم السماح بمثل هذه الإساءات المتعمدة والمتكررة واتخاذ القرارات الجديّة والحاسمة التي تواجه خطورة وفداحة هذا الفعل».

واختتمت دار الفتوى الإسلامية في السويد بيانها بقولها: «تحذر دار الفتوى من أن هذه الممارسات الشاذة وخطاب الكراهية المستمر ضد المسلمين تصعيد خطير يستهدف المسلمين في العالم داعيةً الجميع لتحمل مسؤولية نشر ثقافة العدل والاعتدال والأخلاق الراقية ونبذ التطرف الأعمى والتعصب البغيض والتحلي بأعلى درجات الوعي وتفويت الفرصة وإحباط المؤامرة وعدم الانجرار لما يريده المسيء من التخريب والفوضى».

يأتي بيان دار الفتوى توازياً مع الحادثة التي قام بها بالودان بحرق نسخة من القرآن الكريم يوم السبت الماضي أمام السفارة التركية، الأمر الذي أثار غضباً واسعاً في تركيا التي استدعت سفير السويد في وقت سابق للقدوم إلى البلاد.

من جانب آخر، أعرب رئيس وزراء السويد أولف كريسترسون Ulf Kristersson عن تعاطفه مع المسلمين الذين أُسيء إليهم في مظاهرات السبت في ستوكهولم. في منشور له على تويتر: «حرق الكتب المقدسة أمر غير محترم للغاية. أريد أن أعبر عن تعاطفي مع جميع المسلمين الذين أُسيء إليهم بسبب ما حدث اليوم. تعتبر حرية التعبير جزءاً أساسياً من الديمقراطية. لكن ما هو قانوني ليس بالضرورة أن يكون مناسباً»

بدوره، كتب وزير الخارجية السويدي توبياس بيلستروم Tobias Billström على تويتر أن "الاستفزازات المعادية للإسلام مرفوضة". وأكد أن السويد تتمتع بحرية تعبير بعيدة المدى، لكن هذا لا يعني أن الحكومة السويدية تؤيد الآراء التي يتم التعبير عنها.

Author Name

لجين الحفار

كاتبة ومحررة: مترجمة ومحررة سابقة لموقع أنا أصدق العلم وغلوبال فويسز

المصدر :
تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©