أخبار السويد

رئيسة بلدية مالمو: نعمل لاستباق سيناريوهات المخاطر المختلفة المتعلقة بالكورونا

Ahmad Alkhudary

أخر تحديث

رئيسة بلدية مالمو: نعمل لاستباق سيناريوهات المخاطر المختلفة المتعلقة بالكورونا image

دعت رئيسة بلدية مالمو كاترين ستيرنفيلدت جاميه المواطنين في المدينة إلى الاعتناء بنظافة اليدين والحذر من الاتصال الوثيق مع الآخرين، كإجراء احترازي من خطر الانتشار العال لفيروس كورونا.

وأضافت كاترين ستيرنفيلدت جاميه أن أولوية إدارة المدينة هي حماية الأشخاص الأكثر عرضة للخطر وهم كبار السن والمرضى، داعية إلى تجنب الزيارات غير الضرورية للمستشفيات ودور المسنين، والاستعاضة عنها بإجراء اتصالات معهم بدل الزيارة.

وأوضحت رئيسة البلدية لـKTARR أنه بالنسبة لمعظم الناس فإن العدوى بالمرض ليست خطيرة، لكن الكثير يشعرون بالقلق حيال ذلك.

وأكدت رئيسة البلدية كاترين ستيرنفيلدت جاميه أنه يمكن للجميع المساعدة في الحد من انتشار العدوى، مشيرة إلى أن العامل الأكثر أهمية بذلك هو البقاء في المنزل إذا عانى الشخص من أعراض لأمراض محمولة في الهواء مثل السعال الجاف أو مشاكل الجهاز التنفسي أو البرد أو الحمى.

وأضافت ستيرنفيلدت جاميه: "إذا شعرت بأي من هذه الأعراض، اذهب إلى المنزل واتصل برقم 1177، لا تذهب مباشرة إلى مركز الرعاية الصحية أو المستشفى".

 وشددت ستيرنفيلدت جاميه على ان المدينة تعمل بشكل منتظم وسريع في الوقت الحالي لاستباق سيناريوهات المخاطر المختلفة بهدف تعزيز جهود المدينة اذا لزم الأمر.

وبينت رئيسة البلدية ستيرنفيلدت جاميه: "أولويتنا هي حماية الأشخاص الأكثر عرضة للخطر والتأكد من أن قدرة الرعاية الصحية في المجتمع جيدة لتوفير أفضل رعاية ممكنة للمحتاجين".

واختتمت ستيرنفيلدت جاميه قولها بالدعوة إلى عدم الذهاب الى المستشفى مباشرة قائلة: "مرة أخرى، إذا شعرت بالمرض، اذهب إلى المنزل واتصل برقم 1177، لا تذهب مباشرة إلى مركز رعاية صحية أو مستشفى، اعتنوا ببعضكم البعض واتصلوا بالرقم 113 13 إذا كانت لديكم أية أسئلة تتعلق بالفيروس".

ونوّهت ستيرنفيلدت جاميه إلى أنه يتم تحديث موقع البلدية باستمرار، وتقديم المعلومات باللغة السويدية، مع وجود روابط تحتوي على معلومات باللغة الانجليزية حول المرض وقرارات الحكومة.

Ahmad Alkhudary

تم النشر :
أخر تحديث :