منوعات

رائد فضاء سويدي ضمن طاقم دولي في أول مهمة تجارية أوروبية

رائد فضاء سويدي ضمن طاقم دولي في أول مهمة تجارية أوروبية image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

رائد فضاء سويدي

Foto: Lars Shröder/TT - ماركوس واندت هو طيار سويدي وعضو في مجموعة رواد الفضاء التابعة لوكالة الفضاء الأوروبية لعام 2022. ولد في 22 سبتمبر 1980 في بلدية مورا، السويد.

ستشهد ولاية فلوريدا إطلاق مهمة فضائية تاريخية يوم الأربعاء السابع عشر من يناير/كانون الثاني، حيث سيتوجه طاقم مكون من أربعة رواد فضاء، على متن صاروخ "فالكون 9" الذي تديره شركة سبيس إكس، نحو محطة الفضاء الدولية، في أول مهمة تجارية أوروبية إلى محطة الفضاء والتي سميت بـ أكسيوم 3 (Ax-3).

هذه المهمة لا تمثل مجرد إحدى مهام ناسا التقليدية، بل هي الرحلة الثالثة التي تنفذها شركة أكسيوم سبيس، الفاعلة في مجال الفضاء الخاص، إلى محطة الفضاء الدولية. وتأتي هذه الرحلة في إطار سعي الشركة الحثيث لتعزيز وصقل خبراتها الفنية والتقنية، وذلك بهدف بناء محطتها الفضائية الخاصة. كما وتطمح أكسيوم سبيس من خلال هذه المهمة إلى خلق مركز فضائي متقدم يستقبل العلماء والشركات الخاصة، بالإضافة إلى السياح مستقبلاً.

Foto: Vilhelm Stokstad/TT

أما بالنسبة لطاقم مهمة أكسيوم 3 (Ax-3) فهم:

  • رائد الفضاء السويدي ماركوس فاندت Marcus Wandt.
  • العقيد والتر فيلادي Walter Villadei من القوات الجوية الإيطالية.
  • ألبر جيزيرافتشي Alper Gezeravci من تركيا.
  • رائد الفضاء الأمريكي الإسباني البارز في أكسيوم سبيس، مايكل لوبيز-أليغريا Michael López Alegría

وحسبما أعلنت شركة أكسيوم سبيس، سيقضي أعضاء الطاقم الأربعة ما يصل إلى 14 يوماً على متن محطة الفضاء الدولية لإجراء عدة أبحاث وأكثر من 30 تجربة.

تعليقاً على هذه الخطوة، قال دانيال نوينشفاندر مدير الاستكشاف في وكالة الفضاء الأوروبية (ESA): "نحن ندعم جيلاً جديداً من رواد الفضاء الذين يستفيدون من الوصول التجاري إلى الفضاء لتقديم أفكار ومفاهيم وأبحاث جديدة. فوصول البشر إلى الفضاء سيُعزز الاقتصاد الأوروبي والمعرفة خارج كوكب الأرض".

ماركوس من القوات الجوية إلى مهمة تاريخية..

في البداية، سينطلق صاروخ "فالكون 9" التابع لشركة سبيس إكس، محملاً بطاقم مهمة "أكسيوم 3 " على متن مركبة الفضاء (Crew Dragon)، من مركز كينيدي للفضاء التابع لناسا في ولاية فلوريدا الأمريكية، في رحلة متجهة نحو محطة الفضاء الدولية (ISS)، بعد وصوله والتحامه بالمحطة الفضائية، سيقضي رائد الفضاء السويدي "ماركوس" فترة تصل إلى أربعة عشر يوماً في تنفيذ أبحاث مكثفة في ظروف انعدام الجاذبية وإجراء أنشطة تعليمية وتثقيفية.

لكن قبل هذه المهمة التاريخية، خاض " ماركوس" عدة تدريبات مكثفة، والتي تهدف إلى تهيئته بشكل كامل للتحديات التي يواجهها العمل في الفضاء، وشمل برنامج التدريب هذا معايير صارمة تتوافق مع المتطلبات العالية للرحلات الفضائية البشرية، تدرب عليها في بلدان متعددة حول العالم تشمل أوروبا، الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، واليابان.

ومن المعروف أن ماركوس، البالغ من العمر 43 عاما، يتمتع بخلفية مهنية غنية، حيث عمل كطيار تجارب ، وطيار مقاتل في القوات الجوية السويدية لأكثر من 20 عاماً، مما يعزز من قدراته في مهمته الجديدة التي تحظى بدعم كامل من وكالة الفضاء الأوروبية (ESA) ووكالة الفضاء السويدية (SNSA).

 

 

 

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©