رغم زيادة البطالة في السويد التعويضات الاجتماعية أقل

أخبار السويدصحهاقتصادقانونرياضةدليل أكتر قضايا الهجرة واللجوء
تسجيل الدخول
أخبار السويد

رغم زيادة البطالة في السويد التعويضات الاجتماعية أقل

Ahmad Alkhudary

لماذا وجدت إذاً؟

البطالة هي السبب الأهم والأكثر شيوعاً لحاجة المرء للحصول على مساعدة مالية من الخدمات الاجتماعية. وفقاً لمكتب الإحصاء السويدي، في 2020، ازداد عدد العاطلين عن العمل بعدد 86 ألف إنسان بالمقارنة مع عام 2019، أي بزيادة 1.5% نقطة.

لكن رغم ذلك، ورغم ازدياد أعداد من يحتاجون للمساعدة، استمر الاتجاه المتقلص في منح التعويضات الاجتماعية في السنوات الخمسة الماضية.

لوحظ في الأزمات السابقة بأنّه غالباً ما يكون هناك تأخر في إدراك وتلبية الاحتياجات المتزايدة للمحتاجين، لكن وكما قالت آنّا ماريا كارلسون، المحققة في المجلس الوطني للصحة والرفاه، فمن السابق لأوانه التوصل لأيّ استنتاجات حول عواقب الوباء وتأثيراته في هذا المجال.

FotoJessica Gow/TT

هل من سبب للتأخر؟

قد يكون سبب التأخر هو واقع أنّ متطلبات تلقي مساعدة مالية يستغرق وقتاً في الأحوال العادية. قد تضطرّ لتغيير وضعك السكني، واستخدام مدخراتك قبل الحصول على مساعدة. من الناحية الأخرى، التطورات في سوق العمل قد تحسنت بالفعل، وقد يلعب هذا دوراً غير مباشر.

الأمر الذي يثير القلق أكثر هو أنّ الناس عالقون في حالة الاعتماد طويلة الأمد على المساعدات. فالإحصاءات تقول بأنّ 43% ممّن تلقوا الإعانات في 2020، أي 160 ألف شخص، قد استمروا في تلقيها لمدّة تجاوز العشرة أشهر. وهذه الرقم يفوق العام السابق بـ 10.900 شخص.

وكما تقول آنّا ماريا كارلسون، فهذا يدعو للقلق لأنّ المساعدة المالية في نظام الرفاه الاجتماعي يفترض أن تكون شبكة أمان توفّر دعم مؤقت. وحقيقة أنّ عدد الذين يحتاجون لمساعدة لفترات طويلة يتزايد، يعني بأنّ المضطرين أن يعيشوا على موارد مالية شحيحة لفترة طويلة عددهم يتزايد، وبأنّ المزيد من الأسر والأطفال يعيشون ضمن معايير مالية متدنية خلال فترة طويلة من نموهم.

FotoANDERS WIKLUND / TT

حقائق

في 2020، حصل أكثر من 374 ألف شخص على المساعدة المالية، وذلك بنسبة أقلّ بـ 2% من العدد الذي تلقى المساعدات في 2019، ويشكل هذا الرقم 3.6% من السكان، بينما كان الرقم في 2019 كانت النسبة 3.7%.

متوسط ما تتلقاه الأسر شهرياً هو 8400 كرون سويدي.

تنقسم المساعدات إلى قسمين: 1. دعم التوريدات، 2. دعم الحياة بشكل عام.

المصدر

مقالات ذات صلة

الاحتيال على تعويض المساعدة الشخصية بقيمة 253 مليون كرون هذا العام image

الاحتيال على تعويض المساعدة الشخصية بقيمة 253 مليون كرون هذا العام