منوعات

ريانة برناوي.. أول رائدة فضاء عربية ومسلمة تطل على العالم من الفضاء

ريانة برناوي.. أول رائدة فضاء عربية ومسلمة تطل على العالم من الفضاء
 image

لجين الحفار

أخر تحديث

Aa

 أول رائدة فضاء عربية ومسلمة

ريانة برناوي.. أول رائدة فضاء عربية ومسلمة تطل على العالم من الفضاء

في مشهد غير مسبوق وعلى وقع الحماس والترقب، أعلنت المملكة العربية السعودية عن انطلاق أول رحلة فضاء في تاريخها. فقد أرسلت السعودية رائدي الفضاء السعوديين، علي القرني وريانة برناوي، في مهمة غير مسبوقة نحو المحطة الدولية للفضاء.

وقامت قناة الإخبارية السعودية الرسمية ببث تفاصيل الانطلاق الناجح للصاروخ الذي يحمل رائدي الفضاء، وبذلك تصبح ريانة برناوي أول رائدة فضاء عربية ومسلمة.

خلق إعلان السعودية عن هذا الإنجاز الفضائي، موجةً من التفاعل والاحتفاء على مواقع التواصل الاجتماعي. كان حديث الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مليئاً بالثناء والاعتزاز، حيث اعتبر كثيرون أن برناوي تمثل فخراً للمرأة العربية والمسلمة.

وتمت الرحلة على متن صاروخ "فالكون 9" الذي صنعته شركة "سبيس إكس SpaceX" الأمريكية المملوكة للملياردير إيلون ماسك. في حين، نظمت الرحلة شركة "أكسيوم سبيس Axiom Space" الأميركية.

وقد وجهت الهيئة السعودية للفضاء، في وقت سابق، الأضواء نحو أهم الخطوات القادمة لرواد الفضاء، التي تتضمن اكتمال مناورة الالتحام مع محطة الفضاء الدولية، وفتح باب الكبسولة تحضيراً لنزول الرواد، واحتفالية استقبال الرواد في المحطة الدولية للفضاء.

وخلال الرحلة، أرسل القرني وبرناوي مقطع فيديو من الفضاء، أعربا فيه عن فخرهما بمشاركتهما في هذه الرحلة التاريخية. وبكلمات ملهمة، تقول برناوي: «وصلنا إلى عنان السماء، وكل ما نحتاجه هو أن نحلم وأن نعمل على تحقيق أحلامنا».

ويُعد هذا الإنجاز الفضائي، خطوةً ضخمةً نحو تحقيق أهداف المملكة في تأهيل كوادر سعودية لخوض رحلات فضائية طويلة وقصيرة المدى، والمشاركة في التجارب العلمية والأبحاث الدولية والمهام المستقبلية المتعلقة. وتستهدف الرحلة الإسهام في الأبحاث العلمية في عدد من المجالات الأولوية، مثل الصحة والاستدامة وتقنية الفضاء. 

إلى جانب ذلك، احتفى ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، تحت وسم #نحو_الفضاء، بهذا الإنجاز التاريخي، في إشارة واضحة إلى أن السعودية مستعدة للارتقاء بأهدافها العلمية والتكنولوجية إلى السماء.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - منوعات

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©