قضايا الهجرة واللجوء

"ريدار حاج مصطفى"...شاب سوري يحوّل فكرته إلى مشروع يعود عليه بآلاف الدولارات في ألمانيا

"ريدار حاج مصطفى"...شاب سوري يحوّل فكرته إلى مشروع يعود عليه بآلاف الدولارات في ألمانيا author image

دعاء حسيّان

أخر تحديث

ريدار حاج مصطفى

Foto : taifpost _ الشاب السوري ريدار حاج مصطفى

يواصل السوريون في بلاد المهجر تميزهم في مختلف المجالات، سواء في الطب أو الهندسة أو حتى الابتكارات والتكنولوجيا الحديثة، إلا أن قسماً كبيراً منهم قاموا بتنفيذ مشاريعهم الخاصة التي أبصرت النجاح في نهاية المطاف.

ولعلّ أكبر مثال على ذلك هو الشاب السوري "ريدار حاج مصطفى" الذي وصل إلى ألمانيا ووظّف خبراته المهنية التي تعلمها في سوريا في مشروع ناجح يعود عليه بآلاف الدولارات، حيث نجح "ريدار"، الذي ينحدر من مدينة حلب شمال سوريا، بتنفيذ مشروع إنتاج أنواع مختلفة من الأجبان السورية. وقد لاقى مشروعه إقبالاً كبيراً نظراً لتميز الطعام السوري واستساغته من قبل المجتمعات التي لجأ إليها السوريون.

هذا ولاقت أنواع الجبنة المتنوعة التي يقوم بصنعها إعجاب المجتمع الألماني، وبات الألمان يقبلون بشكل كبير على شراء الجبنة خاصّته. ووفقاً لمجلة "هرتنر"، بدأت قصة نجاحه بافتتاح مصنع صغير عام 2020. وذكرت المجلة أن الشاب بدأ بإمكانيات ضعيفة جداً إلى أن تمكن فيما بعد من توسيع فكرة مشروعه، ليُصبح أحد أبرز المشاريع في البلاد.

أشارت المجلة إلى أن المصنع الذي يملكه الشاب ينتج في اليوم الواحد أكثر من 500 كيلو غرام من الجبنة، إضافةً إلى إنتاجه ستة أنواع مختلفة من الجبن، منها نصف المقطع والجبن الطري والجبن القشدي. وتجدر الإشارة إلى أن كيلو الجبن الواحد يُباع في الأسواق الألمانية اليوم بأكثر من 10 يورو، وذلك وفقاً لنوع الجبنة وكمية الدسم التي تحتويها.

وفيما يتعلق بالعائدات التي يحصل عليها الشاب في اليوم الواحد، فتم تقديرها بحوالي 5000 يورو. وقد أشار “ريدار”، البالغ من العمر 43 عام في حديثه مع المجلة، أنه يركز على صناعة الجبنة من الحليب الموثوق الذي يتم الحصول عليه من 280 بقرة.

كما أشار إلى أن موثوقية ونظافة منتجاته قد ساهمت في نجاح مشروعه بشكل كبير، حيث يتم تخزينها لمدة يومين فقط قبل توزيعها على محال السوبر ماركت ليتم بيعها. وتجدر الإشارة إلى أنه يتم توزيع الأجبان على المحلات السورية والتركية فقط، أو للعملاء الخاصين. هذا وأعرب "ريدار" عن رغبته في توسيع مشروعه وزيادة مساحة معمله التي تُقدّر بـ 80 متراً مربعاً.

Author Name

دعاء حسيّان

مترجمة ومحررة أخبار حاصلة على شهادة الدبلوم في الترجمة والتعريب. درست الأدب الانكليزي وعملت في مجال الترجمة وكتابة المحتوى

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©