اقتصاد

"سويد بنك" يحذر: انخفاض التضخم قد يطيح بأرقام البطالة في السويد

"سويد بنك" يحذر: انخفاض التضخم قد يطيح بأرقام البطالة في السويد image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

سويد بنك

Foto: Pontus Lundahl/TT

أشار تقرير اقتصادي جديد صادر عن بنك "سويد بنك" السويدي إلى أن الارتفاع الحالي في معدلات التضخم قد ساهم في استقرار معدلات البطالة عند أدنى مستوياتها. ومع ذلك، حذر التقرير من أن هذا التوازن قد لا يستمر طويلاً، حيث يتوقع أن يشهد سوق العمل "تحولاً سريعاً" وتدهوراً في حال تراجع معدلات التضخم.

وعلى الرغم من المرونة التي شهدها سوق العمل حتى الآن، فقد أكد البنك في تقريره أن هناك عدة عوامل ساهمت في هذا الاستقرار. من بين هذه العوامل، أشار التقرير إلى نجاح الشركات في نقل التكاليف المتزايدة نتيجة التضخم إلى العملاء، ما أدى إلى تقليل التأثير السلبي على التوظيف.

وفي إطار توقعاته المستقبلية، توقع "سويد بنك" أن يصل معدل البطالة في السويد إلى ذروته بنسبة 8.3% بحلول نهاية العام 2024.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - اقتصاد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©