شركة روبوتات سويدية تستحوذ على منافستها الأمريكية

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

شركة روبوتات سويدية تستحوذ على منافستها الأمريكية

الكاتب

فريق التحرير أكتر أخبار السويد
أكتر - أخبار السويد

أعلنت شركة الروبوتات السويدية Furhat، يوم الإثنين الماضي، أنها استحوذت على شركة الروبوتات الأمريكية المنافسة Misty Robotics، دون الكشف عن قيمة الصفقة.

 وقال الرئيس التنفيذي للشركة، سامر المبيض: "إنها عملية استحواذ استراتيجية إلى حد كبير".

تأسست شركة Furhat في السويد، بعد أن بدأت كمشروع في المعهد الملكي للتكنولوجيا في ستوكهولم عام 2011، واليوم باتت واحدة من الشركات الرائدة في العالم، وتسعى إلى إحداث ثورة في العالم من خلال روبوتها الذي يشبه وجه الإنسان ويحمل اسم الشركة.

يستطيع الروبوت Furhat، وهو نوع من التمثال النصفي الإلكتروني، أن يغير وجهه ولغته بحسب الطلب، ويمكن له مثلاً توجيه السياح في مطار أو إجراء مقابلات عمل، وقد جذبت الشركة عدداً من العملاء المعروفين كـ Disney وIntel وAccenture وFacebook.

والآن تبدأ الشركة مرحلة جديدة، بعد أن استحوذت على الشركة المنافسة Misty Robotics، بسعر شراء سري.

FotoNaina Helén Jåma/TT

وأضاف سامر المبيض: "إن ميستي شركة أمريكية ناجحة، وهو سوق نريد التوسع فيه، نريد أن ننقل برنامجنا وذكاءنا الاصطناعي إلى المزيد من الروبوتات للقيام بأشياء أخرى. بالإضافة إلى ذلك، فإن الأمر يتعلق بإضافة مواهب جديدة للشركة، إنه استحواذ استراتيجي للغاية".

وتعد شركة Misty Robotics فرعاً من شركة Spher للبرامج والأجهزة التي تصنع الروبوتات للمنازل والمكاتب، ويتمتع روبوتهم الخاص بالعديد من الخصائص البشرية، فيمكنه التعرف على الوجوه وإجراء محادثات.

قال المبيض: "فورهات لديه مظهر أكثر نضجاً ويعمل بشكل جيد في المطارات والهيئات الحكومية والمستشفيات، ولكننا نريد أن يكون وجودنا أكبر في سوق التعليم، كالوصول إلى الأطفال الذين يرغبون بتعلم البرمجة مثلاً".

يذكر أنه في عام 2020 بلغت مبيعات شركة Furhat حوالي 8 ملايين كرون سويدي، وتكبدت خسائر قدرها 1.7 مليون كرون سويدي، ولا يرغب المبيض بمشاركة أية أرقام لعام 2021 إلا أنه يقول بأن الشركة قد زادت من مجموعة عملائها في عدة مجالات.

المصدر

مقالات ذات صلة

ما أنواع الروبوتات وما حصّة السويديين منها؟ image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande