أخبار السويد

شق بطنها لاستخراج الجنين.. امرأة تنزف لمدة 21 ساعة في مستشفى بالسويد

شق بطنها لاستخراج الجنين.. امرأة تنزف لمدة 21 ساعة في مستشفى بالسويد
 author image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

شق بطنها لاستخراج الجنين.. امرأة تنزف لمدة 21 ساعة في مستشفى بالسويد

Foto Johan Nilsson/TT

اضطرت امرأة، في عام 2020، إلى الانتظار لإجراء عملية جراحية في سرير ملطخ بالدماء لمدة 21 ساعة بعد الولادة في مدينة كارلسكرونا Karlskrona بالسويد، وذلك بعد أن قام الطبيب بشق بطنها لاستخراج الجنين.

وفي المقابل، لم يقم أحد الأطباء في مستشفى Blekinge بإيقاف نزيفها بعد الولادة، وكان عليها أن تخفف آلامها بنفسها باستخدام ملاءات نظيفة.

الآن، وبعد مرور عامين، تتلقى مقاطعة بيلكينج Blekinge عدة انتقادات من هيئة الصحة والرعاية الاجتماعية (IVO)، والتي أشارت إلى العديد من أوجه القصور في الرعاية التي يتلقاها المريض في  مستشفى المنطقة، حيث يقال إن الطبيب قام بشق بطن المرأة، دون أن يخبرها بذلك.

فيما تعتقد هيئة التفتيش أن الأطباء كان عليهم فحص المرأة خلال الـ 21 ساعة التي انتظرتها لإجراء الجراحة والتحقق من حالتها، لأن ذلك يعتبر أمراً ضرورياً وخاصة خلال هذه الفترة.

حالياً الأمر متروك للمنطقة لتنفيذ الإجراءات التي تعتبر ضرورية في العملية. وبحسب بيان المرأة في التقرير، فقد تسبب الحادث لها بمعاناة نفسية وجسدية، وصرحت بأنها لم تعد تثق بالرعاية الطبية أبداً.

Author Name

سيبسة الحاج يوسف

كاتبة ومحررة حاصلة على إجازة في الحقوق في جامعة دمشق. عملت كمتطوعة ومترجمة مستقلة مع العديد من المنصات العالمية

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©