أخبار السويد

صحة الأطفال في السويد في خطر إن لم تخفض الضريبة.. ما رأي الحكومة؟

صحة الأطفال في السويد في خطر إن لم تخفض الضريبة.. ما رأي الحكومة؟ image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

الأطفال في السويد

Foto: Janerik Henriksson/TT

أظهرت أحدث التقارير زيادة ملحوظة في مبيعات الحلويات والمشروبات الغازية في السويد خلال العام الماضي 2022، في حين انخفضت مبيعات الفواكه والخضروات. وتبين تأثر الأسر التي تقيم في المناطق ذات معدلات البطالة العالية والدخل المنخفض بشكل خاص بهذا الوضع.

تعقيباً على ذلك، أكدت ماريا ماغنوسون Maria Magnusson، الممرضة المتخصصة، أنه ليس بمقدور الجميع تناول وجبات صحية، داعية إلى اتخاذ تدابير على الساحة الوطنية لمعالجة هذه القضية.

ودعت ماغنوسون الحكومة السويدية للنظر في تخفيض الضريبة المضافة على الفواكه والخضروات، حيث قالت: "نلتقي بالعديد من الآباء الذين يعبرون عن قلقهم بسبب ارتفاع أسعار الفواكه والخضروات والأسماك، ويجدون صعوبة في التكيف مع هذه الزيادة".

من جانبه، أوضح وزير الشؤون الاجتماعية، جاكوب فورسميد Jakob Forssmed، أن إلغاء أو تعديل معدلات الضريبة المضافة قد يتسبب في تكاليف مرتفعة وقد لا يحقق النتائج المرجوة، مؤكداً أنه يجب على القطاعات المنتجة للأغذية غير الصحية تحمل المزيد من المسؤولية.

يشار إلى أن آخر دراسة من جامعة يوتوبوري أظهرت نتائج مقلقة بشأن زيادة وزن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم حوالي 3 سنوات خلال فترة الوباء، إذ تبين وجود رابط بين هذا الارتفاع والظروف الاقتصادية والاجتماعية التي يمر بها الطفل.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©