صورة مؤلمة لسيدة سورية يجري ترحيلها من الدنمارك!

أخبار السويدصحهاقتصادقانونرياضةدليل أكتر قضايا الهجرة واللجوء
تسجيل الدخول
قضايا الهجرة واللجوء

صورة مؤلمة لسيدة سورية يجري ترحيلها من الدنمارك!

Yazan Bouzo

تظهر الصورة المرفقة السيدة أسماء الناطور السورية المقيمة في الدنمارك، وقد التقطها المصور محمود أبو شكر في أثناء توديعها لجارتها قبيل إرسالها إلى مركز الترحيل في الدنمارك.

السيدة أسماء الناطور تودع جارتها في الدنمارك - تصوير محمود أبو شكر

لقد بدأت حكومة الدنمارك بإرسال السورين إلى مراكز الترحيل منذ عدة أشهر، وتشبه هذه المراكز بدرجة كبيرة السجون المفتوحة حيث يتوفر للناس خياران، فإما البقاء في هذا المكان دون تأمين أية احتياجات، أو إعادتهم إلى سورية ومواجهة مصيرهم أياً كان هناك.

وتقول تقارير منظمة العفو الدولية أن العديد من السوريين الذين يتم ترحيلهم يواجهون ظروفاً صعبة في سورية سواء على المستوى المعيشي أو حتى بوجود حالات تم بها فقدان التواصل معهم واختفائهم بعد وصولهم وسط إشارات بتعرضهم للاعتقال.

مقالات ذات صلة

الدنماركيون يجبرون البرلمان على إعادة النظر في ترحيل السوريين image

الدنماركيون يجبرون البرلمان على إعادة النظر في ترحيل السوريين