أخبار السويد

طالبان جامعيان من السويد يبتكران حلاً ثورياً لمكافحة بق الفراش

طالبان جامعيان من السويد يبتكران حلاً ثورياً لمكافحة بق الفراش 
 image

نفن الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

طالبان جامعيان من السويد

في طليعة الابتكارات الرامية لمجابهة آفات الحياة العصرية، يأتي اختراع جديد يستهدف بق الفراش، تلك الحشرة التي تعتبر من الأصعب إبادةً. ماجا أستراند وسيمون ليليا، طالبان بالمعهد الملكي للتكنولوجيا (KTH) في السويد، قدما حلاً مبتكراً يتمثل في جهاز قادر على القضاء على هذه الحشرات المزعجة.

تقليدياً، تعتمد عمليات إبادة بق الفراش على استخدام البشر كطُعم لاستدراج الحشرات، مما يطيل مدة العلاج ويفرض عبئاً نفسياً وصحياً. الآن، بفضل جهاز أستراند وليليا، يمكن التخلص من هذا النهج المؤذي.

في ضوء ذلك، النموذج الأولي الذي صُمم يعمل بإصدار إشارات من ثاني أكسيد الكربون، المادة نفسها التي تجذب بق الفراش إلى البشر أثناء نومهم، ويُعزز كفاءته بنظام كاميرا يرصد سلوك البق ويُحسّن الإشارة وفقاً لذلك. 

بعد براءة الاختراع المُقدمة، أسس الثنائي شركتهما "SimulAir" وأطلقا على منتجهما اسم "إيفيجينيا"، تيمناً بشخصية من الأساطير اليونانية. في حين تُستخدم الأجهزة الموجودة في الأسواق حالياً لمجرد الكشف عن البق، تتخطى تقنية "إيفيجينيا Iphigenia" هذا الحد بإمكانية جذب البق واصطياده فعلياً.

أستراند، التي عايشت الكابوس بنفسها، تشارك قصتها كدافع وراء هذا الابتكار، بينما ينظر ليليا إلى المستقبل بتفاؤل، مُركزاً على تحسين جاذبية الجهاز ليفوق البشر أنفسهم.

وفي هذا الإطار، تشهد المرحلة المقبلة اختبارات في المملكة المتحدة، والهدف ليس فقط الجذب، بل تقليص زمن العلاج، وهو ما يعمل الثنائي على تحقيقه بجد. وبدعم من معهدهما الملكي للتكنولوجيا "KTH Innovation"، يتقدم الطالبان بشركتهما الناشئة نحو مستقبل قد يُحرر الملايين من الإزعاج الذي يسببه بق الفراش.

وتجدر الإشارة إلى أن سيمون وماجا يتلقيان دعماً من معهدهما الملكي للتكنولوجيا "KTH Innovation" لتطوير شركتهما الناشئة، حيث يشمل هذا الدعم التوجيه في تطوير الأعمال، الحصول على تمويل، المساعدة في تقديم طلبات براءات الاختراع والعقود، وهما ضمن الفرق المشاركة في الدفعة السابعة عشر من برنامج ما قبل الحضانة في المعهد الملكي للتكنولوجيا. وبرنامج ما قبل الحضانة في المعهد الملكي هو برنامج لمدة اثني عشر شهراً مُخصص لمشاريع الشركات الناشئة الواعدة من المعهد، وترحب KTH Innovation بفرق جديدة في البرنامج مرتين في العام.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©