أخبار السويد

طعن طفليه ورماهما من النافذة لكن قد لا يحاكم بالسجن!

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

طعن طفليه ورماهما من النافذة لكن قد لا يحاكم بالسجن!

Foto Christine Olsson/TT

أعلنت محكمة بلدية سولنا Solna السويدية أنها ستبدأ في 2 أيار/مايو القادم محاكمة الرجل المتهم بقتل أحد أطفاله والشروع بقتل ابنته، ومن المحتمل أن تستمر المحاكمة 3 أيام.

وحسب ما أشارت المدعية العامة ماريا فرانزين، فإن الرجل البالغ من العمر 40 عاماً قام بقتل ابنه ثم حاول أن يقتل ابنته وذلك عبر طعنهما ثم رميهما من نافذة منزله في الطابق الخامس.

وقالت فرانزين أثناء حديثها لوكالة الأنباء السويدية TT إنها ستستند إلى أدلة كثيرة في القضية، من بينها، توثيق جزئي من مسرح الجريمة، ووثائق من الشرطة والخدمات الاجتماعية.

FotoChristine Olsson/TT

وفي 14 تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2021، تم العثور على الطفلين، وكانا مصابين بجروح خطيرة في مبنى سكني في Hässelby شمال غرب ستوكهولم، وقد توفي الابن تحت تأثير الحادثة في اليوم التالي.

هذا واعتقلت وحدات الشرطة والد الأطفال بعد عدّة أيام من الحادثة، وخضع إلى فحص نفسي تبيّن من خلاله أنه يعاني من اضطراب عقلي خطير، وفي تعليقها على هذا الأمر نوّهت المدعية العامة أن "هنالك قيوداً على الحكم بالسجن إذا كان شخص ما مصاباً باضطراب عقلي خطير" حسب تعبيرها، الأمر الذي يعني أن المحكمة قد لا تحاكم الجاني بالسجن.

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©