سياسة

فشل المفاوضات حول سياسة الهجرة

Ahmad Alkhudary

أخر تحديث

فشل المفاوضات حول سياسة الهجرة

انهارت المفاوضات بين المحافظين والاشتراكيين الديمقراطيين حول سياسة الهجرة المستقبلية بحسب ماريا مالمر ستينرجارد، المتحدثة باسم حزب المحافظين.

وقالت مالمر "انهارت المفاوضات لأن الاشتراكيين الديمقراطيين اختاروا الأخذ برأي حزب البيئة." والآن ستقدم أمانة لجنة الهجرة اقتراحاتها للأطراف في اللجنة للوصول إلى قرارها بحلول 23 يوليو\ تموز.

وعبر رئيس الوزراء ستيفان لوفين عن أسفه لانهيار المفاوضات بين الاشتراكيين الديمقراطيين والمحافظين حول سياسة الهجرة. وقال في بيان مكتوب "نأسف لعدم توصلنا إلى اتفاق واسع النطاق بشأن سياسة هجرة مستدامة ومسؤولة طويلة الأجل تشمل حزب المحافظين."

وأضاف "حزبنا مستعد لتحمل المسؤولية والحلول الوسط لتحقيق ذلك. كما ساهم الليبراليون وحزب الوسط بشكل بناء في المفاوضات وتحملا المسؤولية وحاولا إيجاد حلول."

ووفقًا للوفين، المحافظون هم من عرقل سير المفاوضات بالتشبث بشروطهم، وقال "حاول المحافظون إثارة المزيد من  القضايا ووضع شروط أكثر صعوبة ولم يرغبوا في التنازل عن القضايا الصعبة التي تمت مناقشتها." وبحسب رئيس الوزراء فإن المفاوضات ستستمر.

 بينما علقت رئيسة جزب الديمقراطيين المسيحيين إيبا بوش على الحدث بالقول، "الاشتراكيون الديمقراطيون يرفضون الحلول الوسط على طاولة المفاوضات وهم غير مستعدين للتسوية والاتفاق على سياسة هجرة إنسانية ومشددة في السويد."

المصدر sverigesradio

Ahmad Alkhudary

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©