قسم "أكتر" للآراء: رأيكم يكمّلنا

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

قسم "أكتر" للآراء: رأيكم يكمّلنا

الكاتب

فريق التحرير أكتر أخبار السويد
أكتر - مقالات الرأي

لأنّ منصّة "أكتر" أوسع من مجرّد ناقل للأخبار، وموفّر للمعلومات، لدينا قسم للآراء والنقاش العام. قسم "أكتر" للآراء ليس جديد كفكرة، ففي جميع المواقع والصحف الكبرى السويدية والأوروبية والعالمية هناك أقسام وصفحات للآراء، لكنّ الجديد في قسم "أكتر" للآراء هو أننّا سنحاول الانفتاح على جميع القضايا والكتّاب والآراء، مع موقف إيجابي وليس سلبي تجاه هذه الآراء.

الفارق الذي سيكون لدى "أكتر" أنّنا لن نقف موقف سلبي كمتلقين للآراء لعرضها فقط، بل سنبحث عنها، ونحاول جذبها ليكون بذلك موقفنا إيجابياً منها. لن تكون الآراء المعروضة في أكتر مجرّد آراء، بل آراء تحلل وتحاول شرح وفهم ما يجري حولنا أبعد من مجرّد تغطيته كخبر. باختصار: ستكون مقالات رأي "أكتر" هي التفاعل بين أصحاب الرأي والجمهور، أو بمثابة الجسر الذي يصل بين جمود الخبر وحركته في عقول الناس.

من يحقّ له عرض رأي في "أكتر"؟

الجميع... وعندما نقول بأنّ للجميع الحق في عرض آرائهم عبر منصّة "أكتر"، فنحن نعني حقاً الجميع – سواء من المتابعين أو المعلقين أو الكتّاب المعتادين أو مراسلي المنصّة أو الخبراء أو الناس العاديين. 

وباستثناء الرقابة القانونية واللغوية التي سنوضّح تالياً قواعدها ومعاييرها، لن تتدخل "أكتر" في أيّ محتوى لأيّ رأي بخلاف القواعد الموضوعة مسبقاً.

ما هي القواعد والمعايير؟

  • يجب أن يكون محتوى مقال الرأي متفقاً مع القوانين والقواعد السارية في السويد،
  • يجب أن يكون المحتوى خالياً تماماً من التحريض على العنف والكراهية والتمييز أو الإيحاء بمثل هذا التحريض، سواء أكان هذا التحريض يشكّل بحدّ ذاته جريمة وفقاً للقانون السويدي، أو يخلّ بالأعراف الصحفية الحرّة المتبعة عالمياً،
  • يجب أن يكون مرتبطاً بالواقع، وليس قصّة خيالية أو تعليقاً منفرداً،
  • ألّا يحوي على معلومات خاطئة أو مضللة،
  • أن يكون ذي بناء لغوي مقبول في اللغة العربية،
  • أن يحافظ على قواعد اللياقة العامة والتهذيب.
قسم "أكتر" للآراء: رأيكم يكمّلنا
 

درجات المقالات والكتّاب

يمكن أن يقوم المسؤولون عن قسم خاص منصّة "أكتر" بتقسيم المقالات التي يتمّ عرضها وفقاً لمعايير محددة، بحيث تُمنح درجات تنفع من ناحية إعطائها الأولوية في النشر، أو تُعطي كاتبها حوافز عند تخصيص حوافز أو هدايا، أو مساحة نشر أكبر، أو أي شيء آخر يفيد فيه هذا النوع من الدرجات.

أمثلة: 

  • إن كان الكاتب من الكتّاب المعتادين، سيحصل على درجات أعلى من الكتّاب غير المعتادين،
  • إن كان المحتوى مرتبطاً بأدلّة وإشارات تؤيّد ما جاء فيه، سيمنح درجات أعلى من المحتوى الخاوي من الأدلّة، وفقاً للسياق الذي يحكم المحتوى،
  • إن كان الموضوع ذي صلة بحدثٍ جارٍ سيُمنح الأولوية على موضوع غير مرتبط بحدث جار.

ماذا يحدث عندما يُرفض مقال رأي؟

سيحاول المسؤولون في قسم خاص منصّة "أكتر" إجابة صاحب مقال الرأي بأسرع وقت ممكن عن سؤاله بخصوص سبب رفض النشر، والطلب إليه تعديله بحيث يصبح ملائماً للنشر وفقاً للقواعد التي ذكرناها قبلاً.

شاركونا آرائكم، فرأيكم يكمّلنا…

مقالات ذات صلة

لن تهرب من إعلاناتنا... فحتّى أثناء ذهابك للمرحاض ستجدنا! image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande