كريسترسون: أفراد العصابات هم إرهابيو السويد

أخبار السويدصحهاقتصادقانونرياضةدليل أكتر قضايا الهجرة واللجوء
تسجيل الدخول
سياسة

كريسترسون: أفراد العصابات هم إرهابيو السويد

Ahmad Alkhudary

المحافظون: إذا أردنا معالجة مشاكل السويد فيجب أن نحد من الهجرة

 

قال رئيس حزب المحافظين، أولف كريسترسون، خلال خطابه في أسبوع "الميدالين" السياسي إن أفراد العصابات هم الإرهابيون المحليون في السويد، ويجب على الدولة أن تعاملهم بناء ً على هذا الأساس.

وأضاف: "لا توجد مهمة أكبر من سحق العصابات الإجرامية واستعادة السيطرة".

وكان كريسترسون آخر رؤساء الأحزاب المتحدثين في أسبوع "الميدالين" الذي عُقد رقمياً هذا العام، وقد خصص جزء كبير من خطابه للحديث عن العصابات وقتل الشرطي في يوتيبوري.

FotoStina Stjernkvist/TT
كريسترسون: أفراد العصابات هم إرهابيو السويد

وقال: "إن إطلاق النار المميت هو في نهاية المطاف هجوم على سيادة القانون بأكمله". وطالب بأن يصبح الانضمام إلى عصابة إجرامية جريمة يعاقب عليها القانون في السويد وكذلك تشديد العقوبات على مجرمي العصابات، مثل الدنمارك وفنلندا.

كما أكد كريسترسون مجددأ أنه في حال ترأس الحكومة فإنه سيلغي قانون الهجرة الجديد، ويعمل على تخفيض الهجرة. وتابع: "الهجرة الكبيرة وسياسة الاندماج السيئة هما مزيج خطير.. إذا أردنا معالجة مشاكل السويد، يجب أن نحد من الهجرة".

أسبوع الميدالين

وانطلق يوم الأحد الماضي أسبوع "الميدالين" 2021 في السويد، وهو حدث سياسي شهير يُقام كل صيف في Visby، حيث تتناوب الأحزاب البرلمانية على تقديم مداخلات يتخللها ندوات وحلقات حوارية، وانتهت أعماله يوم أمس الأربعاء المقبل، حيث ألقى في كل يوم حزبين برلمانين مداخلات.


 

مقالات ذات صلة

حزب المحافظين يتعهد بمحاربة العصابات الإجرامية في السويد image

حزب المحافظين يتعهد بمحاربة العصابات الإجرامية في السويد