كيف تجد سكناً طلابياً في السويد؟

أخبار السويداقتصادقانونقضايا الهجرة واللجوءصحهرياضةدليل أكتر عن أكتر
تسجيل الدخول

كيف تجد سكناً طلابياً في السويد؟

الكاتب

فريق التحرير أكتر أخبار السويد
أكتر - دليل أكتر

هل التحقت بجامعة في السويد لكن ليس لديك مكان للإقامة؟ إليك ما يجب فعله. جميعنا يعلم مدى صعوبة إيجاد سكن طلابي في أي بلد، ففي السويد يختلف الأمر من مدينة إلى أخرى، حيث هنالك دوماً نقص في المساكن، وصاحب العقار الذي يريد استغلالك، وقراراتك المتسرعة في اللحظة الأخيرة.

حدد خياراتك                                                                                           

هنالك عدة خيارات أمامك: إما استئجار شقة صغيرة بها مطبخك الخاص، أو سكن طلابي يحتوي على مطبخ وحمام مشترك. وهنالك العديد من البدائل، ولكن الطرق الأكثر شيوعاً هي استئجار شقة من نظام الإسكان التابع للجامعة بحال كانت تمتلك واحداً، أو عن طريق المساكن الرسمية للبلدية (التي تحتوي غالباً على شقق مخصصة للطلاب). وإذا كنت تدرس في لوند Lund وأوبسالا Uppsala، تستطيع الإقامة في سكن اتحاد الطلبة، ويمكنك التواصل مع مكتب الحرم الجامعي لمعرفة الخيارات المتاحة أمامك، علماً أنه من الأفضل أن تبدأ البحث فور تلقيك ورقة القبول.

لا تعتمد على السكن الجامعي فقط                                                                           

إن السكن الجامعي ملزم بعدد معين وذلك بسبب زيادة عدد الطلاب وعدم وجود جامعات كافية لاستيعاب جميع هذه الأعداد، وتقدم بعض البلديات "ضماناً سكنياً" للطلاب لكن ذلك غير مضمون. وحتى لو كنت جزءاً من برنامج إيراسموس Erasmus أو أي برنامج تبادل طلابي آخر فإن إقامتك غير مضمونة أيضاً. وإن أردت شقة خارج نطاق الجامعة، تحقق من هذا الدليل عن استئجار المنازل في السويد ويمكنك أيضاً استئجار شقة مستعملة عبر مواقع الإسكان مثل Blocket، وذلك سيكون سهلاً بالنسبة إليك إذا كنت موجوداً  في السويد وتعرف أنظمتها.

ماذا تفعل إن اقترب الفصل الدراسي ولم تعثر على مكان للإقامة بعد؟                                  

إليك الحل، تواصل مع مكتب الحرم الجامعي فإذا حالفك الحظ، قد يكون هنالك مجمعات سكنية افتتحت في اللحظة الأخيرة، وإن لم يوجد، يمكنهم توجيهك إلى مجمعات سكنية خارج الحرم الجامعي أو مكاتب سكنية موثوقة، وبذلك ستحصل على سكن قريب وبسعر مناسب.

لكن بحال تأخرت كثيراً، فستصبح جميع المساكن الجامعية ممتلئة وهنالك خيار واحد أمامك كاستئجار شقة بعقد ثانوي، وهي عبارة عن شقة تابعة لطلاب آخرين رحلوا لدراسة فصل دراسي في خارج البلاد.                                      

وفي هذا السياق، هنالك لوحة إعلانات على الإنترنت في بعض الجامعات حيث يستطيع الطلاب الآخرين تأجير شقتهم إن ذهبوا إلى فصل دراسي في الخارج (مثل Studentboet في أوبسالا).                                                                    

ورغم أن هذا التأجير قد يفي بالغرض، لكن عليك التأكد من أن كل شيء جرى بطريقة قانونية حيث عليك الحصول على موافقة المالك وتأمين صحي في حال حصلت لك أضرار أثناء إقامتك، واحرص على عدم دفع عربون مقدم.

                                                                              

تواصل مع اتحاد الطلبة                                                                                      

يعد اتحاد الطلبة مصدراً موثوقاً في جامعتك ويسعدهم تقديم نصائح للطلاب الجدد. حيث لديهم معلومات عن المساكن الجيدة خارج الحرم الجامعي وما عليك تجنبه، وبهذا تكون قد اكتسبت أصدقاء جدد. ولديهم أيضاً مساكن مؤقتة لمساعدة الطلاب الجدد الذين يبحثون عن سكن. ويمكنك أيضاً البحث عن البيوت الشبابية في المنطقة. قد لا يكون ذلك مكاناً مثالياً، لكنه آمناً ريثما تقف على قدميك، وقد تصادف طلاباً يواجهون نفس مشكلتك وتجدوا حلاً معاً.

ابنِ شبكتك الاجتماعية                                                                                        

قد تكون نصيحة محبطة خاصة إذا كنت طالباً مستجداً، لكن علاقاتك الاجتماعية هي في غاية الأهمية.
وفي هذا الصدد، إذا كنت تعرف طلاباً يدرسون بالسويد أو بنفس جامعتك فاتصل بهم فوراً وخذ مشورتهم، فقد يعرفون أحداً يبحث عن شريك له في السكن، أو يريد الانتقال من شقته مثلاً. أو قد تتصل بصديق عمك والذي يصادف أنه يعيش في ستوكهولم ولديه منزلاً شاغاً.                                                                                                                                            
إذاً شبكتك الاجتماعية أمر مهم للغاية خاصة في المدن الجامعية مثل أوبسالا Uppsala، ولوند Lund أو في المدن الكبرى مثل ستوكهولم ويوتوبوري، حيث يفوق عدد الطلاب عدد الغرف الموجودة في الجامعات والتي تحتوي غالباً على لوائح انتظار طويلة.

                    

الإنترنت هو صديقك الذي لا غنى عنه                                                                      

إذا كنت لا تعرف احداً في السويد، فلا تقلق. يمكنك تصفح الأسواق الإلكترونية مثل The Local’s property page، أو مجموعات الفيسبوك، مثل: Rooms/Housing in Stockholm، ومجموعة Living in Sweden، حيث تستطيع طرح الأسئلة ومعاينة خياراتك المتاحة ومعرفة إيجابيات وسلبيات كل منهما من خلال تجارب الناس.

 

اقرأ أيضا

 7 أشياء عليك معرفتها قبل قدومك للدراسة في السويد

مقالات ذات صلة

 نصائح وحيل للطلاب لتوفير أموالهم في السويد؟
 image

Contact Us

  •  VD: Kotada Yonus
  •  Chefredaktör:  Deema Ktaileh
  •  Tipsa: Press
  •  Annonsera hos Aktarr:  Annons avdelningen

AKTARR ÄR EN AV SVERIGES STÖRSTA OCH SNABBAST VÄXANDE NYHETSPLATTFORMAR PÅ ARABISKA Aktarr förser den växande befolkningen av arabisktalande i Sverige med svenska nyheter på arabiska via text och film. Vi har även läsare i delar av Skandinavien och resten av världen.

Med allt från lokala nyheter till djupgående inrikespolitiska analyser förser vi över 500.000 läsare per månad på Aktarr.se och 5.2 miljoner användarinteraktioner per månad i sociala medier. Sedan år 2015 har vi arbetat med professionell och objektiv journalistik som i dag har lett till ett stort förtroende bland de arabisktalande