أخبار السويد

لأنه شتم والدته.. مقهى إنترنت في مالمو يشهد صراعاً دموياً بين اللاعبين

لأنه شتم والدته.. مقهى إنترنت في مالمو يشهد صراعاً دموياً بين اللاعبين
 image

دعاء حسيّان

أخر تحديث

Aa

لأنه شتم والدته.. مقهى إنترنت في مالمو يشهد صراعاً دموياً بين اللاعبين

لأنه شتم والدته.. مقهى إنترنت في مالمو يشهد صراعاً دموياً بين اللاعبين

شهد مقهى للإنترنت وألعاب الفيديو في وسط مدينة مالمو حادثة طعن عنيفة، تعرض فيها أحد اللاعبين للطعن عدة مرات. ويدعي المتورطون في الحادثة أنهم كانوا يتصرفون في حالة دفاع عن النفس، إلا أن لقطات المراقبة تكشف قصة مغايرة تماماً. 

حدثت الواقعة في 20 أبريل/ نيسان عندما تواجه رجلان في العشرينات من العمر في مقهى إنترنت يقع على شارع سودرا فورستادسغاتان  Södra Förstadsgatan في وسط مدينة مالمو، حيث بدأ الخلاف بسبب استخدام أحدهم كلمة "صديق" للتوجه بالكلام للآخر رغم أنهما ليسا صديقين، وتفاقمت الأمور بعدها عندما رد الآخر بشتائم تستهزئ بوالدة الأول، ما أدى إلى تصاعد التوتر.

Bild: Polisens förundersökning

اتسعت بعد ذلك رقعة النزاع بسرعة، ونظراً لأن كلا الطرفين كانا مسلحين بسكاكين، تحولت المشاجرة إلى مأساة دموية، حيث حاول أحدهم طعن الآخر ولكنه فشل، وتعرض في المقابل لعدة طعنات. ويُذكر أن كلا الطرفين ادّعيا أن تصرفاتهما كانت نتيجة حالة دفاع عن النفس، ولكن بعد مراجعة لقطات المراقبة، توصلت المحكمة إلى استنتاج مغاير. فبينما قام الطرف الثاني بالدفاع عن نفسه ضد الهجمات القاتلة بالسكين، قام بتوجيه عدة طعنات، تجاوز عددها الستة، للطرف الأول. وهو ما يتجاوز مفهوم الدفاع عن النفس.

Bild: Polisens förundersökning

في هذا الصدد، أكدت المحكمة أن "العنف الذي تم ممارسته كان واسعاً جداً وخطيراً للغاية ومهدداً للحياة". واستناداً إلى ذلك، تم إصدار حكم بالسجن لمدة سبع سنوات ونصف للشخص الذي قام بتوجيه عدة طعنات، بتهمة محاولة القتل، مع إصدار قرار بترحيله بعد انتهاء مدة العقوبة.

أما الضحية، الذي بدأ النزاع، فتمت إصدار حكم بسجنه لمدة عامين بتهمة محاولة الاعتداء العنيف، وسيتم ترحيله أيضاً بعد انتهاء فترة العقوبة.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©