منوعات

ماكدونالدز تدفع ثمن الإهمال: تعويض قدره 800 ألف دولار لطفلة حُرقت

ماكدونالدز تدفع ثمن الإهمال: تعويض قدره 800 ألف دولار لطفلة حُرقت
 image

لجين الحفار

أخر تحديث

Aa

ماكدونالدز تدفع ثمن الإهمال: تعويض قدره 800 ألف دولار لطفلة حُرقت

ماكدونالدز تدفع ثمن الإهمال: تعويض قدره 800 ألف دولار لطفلة حُرقت

تم منح عائلة من فلوريدا تعويضاً بقيمة 800 ألف دولار من "ماكدونالدز" بعد أن عانت طفلتهم البالغة من العمر 4 سنوات من حروق من الدرجة الثانية بسبب قطعة دجاج ساخنة. وكان قد وقع الحادث، الذي أحدث أثراً كبيراً على حياة الطفلة أوليفيا كارابالو وعائلتها، عام 2019، أثناء استلام العائلة وجبة من مطعم "ماكدونالدز" عبر النافذة المخصصة للسيارات.

وقضت المحكمة في حق "ماكدونالدز" بتعويض العائلة بمبلغ 800 ألف دولار، نصفها للأضرار التي تكبدتها العائلة على مر السنوات الماضية، والنصف الآخر للتعويض عن الأضرار المستقبلية.

وخرجت فيلانا هولمز، والدة أوليفيا، للصحافة لتؤكد أن الحكم كان عادلاً. وفي روايتها لتفاصيل الحادث، قالت إنها سمعت صراخ ابنتها من الألم بعد الحادث، وأكدت أنها لم يتم تحذيرها بوضوح من حرارة الطعام من قبل المطعم.

وفي رد فعلها، أوضحت "ماكدونالدز" أن الجروح التي تعرضت لها الطفلة شُفيت في غضون ثلاثة أسابيع وأنها لم تشك من أي إزعاج إضافي. كما ادعت الشركة أنها اتبعت قواعد سلامة الأغذية اللازمة، مشيرةً إلى أن الطعام كان ساخناً بما يكفي لتجنب تسمم السالمونيلا وأن الاستخدام بعد الشراء ليس تحت سيطرتها.

يذكر أن هذه الحادثة تعيد إلى الأذهان حادثة سابقة في نيو مكسيكو، حيث منحت محكمة تعويضات بقيمة 2.7 مليون دولار لستيلا ليبيك بعد تعرضها لحروق شديدة من قهوة ساخنة جداً من "ماكدونالدز" عام 1992.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - منوعات

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©