أخبار السويد

محكمة مالمو تقضي بسجن أب للمرة الثانية … أجبر ابنتيه على البقاء في سوريا

محكمة مالمو تقضي بسجن أب للمرة الثانية … أجبر ابنتيه على البقاء في سوريا image

نفن الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

محكمة سويدية

Foto: Jessica Gow/TT

أدانت محكمة مالمو السويدية مجدداً رجلاً يبلغ من العمر 44 عاماً بالسجن لمدة عام ونصف، وذلك بسبب عدم بذله جهداً كافياً لتأمين عودة ابنتيه، البالغتين من العمر 12 و15 عاماً، إلى السويد وفقاً لما أوردته المحكمة.

بدأت القضية في يونيو/حزيران 2022، عندما سافر الأب مع ابنتيه إلى تركيا بموافقة والدتهما، لكن الرحلة اتخذت منعطفاً آخر عندما تبين أن الأب قاد ابنتيه سراً إلى سوريا، حيث قيّد حركتهما ومنعهما من المغادرة بناءً على طلبه، دون علم أو موافقة الأم.

عاد الأب لاحقاً إلى السويد في سبتمبر/أيلول 2022، وتمت محاكمته واعتقاله بتهمة  اختطاف ابنتيه، وقد نفى حينها ارتكابه لأي جريمة، وذكر أن عودته كانت ضرورية لتأمين الأموال للعائلة، لم تقتنع المحكمة بروايته، خاصة بعد الكشف عن أنه حصل على أمر بمنع إحدى الفتيات من مغادرة سوريا وقام بتسجيلهما في مدارس هناك ، كما كشفت التحقيقات أن الأم، التي انفصلت عن الأب، كانت على دراية بخطة السفر إلى تركيا فقط، ولم تكن تعلم بنية الأب التوجه إلى سوريا.

 وتبين أن الفتاتين، تواصلتا مع معلميهما في المدرسة السويدية، وأعربتا عن رغبتهما في العودة، وعدم رضاهما عن الإقامة في سوريا.

في المحاكمة الجديدة، واجه الأب تهمة التهرب من إعادة ابنتيه إلى السويد، وكان رده بأنه حاول كل ما في وسعه لإعادة الفتيات إلى السويد خلال فترة سجنه، لكن المحكمة وجدت أدلة تثبت عكس ذلك،  فأدين مرة أخرى بالسجن لمدة 1.5 عام.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة السويدية تسعى لتوسيع القوانين لتشمل منع سفر الاطفال القسري، حيث من المتوقع تنفيذ قانون يستهدف منع سفر الأطفال دون موافقتهم إلى بلدان الآباء، وذلك بعدما زادت الحوادث المتكررة التي يُجبر فيها الأطفال على العودة إلى بلدانهم الأصلية، لأسباب تتعلق بالتربية والثقافة، وفقاً لما صرحت به وزيرة الخدمات الاجتماعية كاميلا والترسون جرونفال Camilla Waltersson Grönvall

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©