رياضة

محمود داوود: أول لاعب سوري ينضم إلى صفوف الدوري الإنجليزي الممتاز

محمود داوود: أول لاعب سوري ينضم إلى صفوف الدوري الإنجليزي الممتاز image

لجين الحفار

أخر تحديث

Aa

محمود داوود

محمود داوود

سيشهد الدوري الإنجليزي الممتاز للموسم المقبل حضوراً سورياً للمرة الأولى، وذلك من خلال اللاعب الواعد محمود داوود، الذي انتقل مؤخراً إلى نادي برايتون الإنجليزي. هذه الخطوة ليست مهمة فقط لداوود، بل لكل السوريين، وبالأخص لمواطني محافظة الحسكة ومدينة عامودا، مسقط رأس اللاعب.

لم يتخيل داوود، الذي بدأ حياته في عالم كرة القدم في ألمانيا بعد انتقال عائلته من سوريا عندما كان عمره 9 أشهر فقط، أنه سيصبح يوماً ما جزءاً من أقوى الدوريات الكروية في العالم. 

ولد اللاعب الشاب في مدينة عامودا السورية، قبل أن تقوده مسيرته الكروية في ألمانيا من شوارع بلدة لانغنفيلد Langenfeld، إلى نادي بوروسيا مونشنغلادباخ، ثم إلى بوروسيا دورتموند حيث أمضى ستة مواسم.

والآن، مع انتهاء عقده مع نادي بوروسيا دورتموند، يستعد داوود لبدء مشوار جديد في برايتون، النادي الذي احتل المركز السادس في الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي.

واختار المدرب الإيطالي روبرتو دي زيربي، مدرب برايتون، داوود كبديل للنجم الراحل أليكس ماك أليستر، الذي انتقل مؤخراً إلى نادي ليفربول. ويتوقع أن يكون داوود قيمةً مضافةً للفريق، خاصةً مع خبرته الواسعة في المحافل الكبيرة، حيث خاض 30 مباراة في دوري أبطال أوروبا، وهو رقم يفتقده أغلبية لاعبي برايتون.

وعلى الرغم من أن داوود اختار تمثيل منتخب ألمانيا، إلا أن جذوره السورية لا تزال تحظى بالاحترام والاعتزاز، ويتحدث بطلاقة العربية إلى جانب الألمانية، الإنجليزية والكردية. ومع وصوله إلى برايتون، يعكف داوود على كتابة فصل جديد في تاريخ الكرة السورية.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©