ترفيه

مطعم أثينا في نيشوبينغ الجاسوس يمنح "أثينا" في نيشوبينغ (8,28) نقطة

Aa

مطعم أثينا في نيشوبينغ
الجاسوس يمنح "أثينا" في نيشوبينغ (8,28) نقطة

في مدينة نيشوبينغ اختار جاسوس المطاعم تدليل نفسه والذهاب إلى مطعم أثينا اليوناني من باب التغيير والخروج من أجواء المطاعم العربية.  ورغم أن الوجبة التي تناولها الجاسوس كانت عادية لكن أجواء المطعم ونظافته أعجبت الجاسوس فحصل المطعم على (8,28) نقطة. 

لقراءة المزيد عن مشروع "جاسوس الأكل" اضغط هنا

الجودة والطعم (6\10)

ذهب جاسوس المطاعم إلى مطعم أثينا بصحبة شخصين آخرين، ورغم أن المطعم يقدم وجبات يونانية مختلفة، لكن الجاسوس اختار طلب وجبة سيخ شيش طاووق وسياخ لحمة "شقف" مع البطاطا المقلية والخضار والقليل من المسبحة. 

من حيث الجودة، كانت مكونات الطبق طازجة وجيدة النوعية، كما أن تقديم الطبق كان جميلاً. 

من حيث الطعم، اعتبر الجاسوس أن مذاق الوجبة جيد لكنه ليس ممتازاً، فمن وجهة نظره، افتقد الشيش لبعض التوابل، في حين أن أسياخ اللحم على العكس تُبلت بصورة طغت فيها نكهة التوابل على نكهة اللحم نفسه.

وجبة الجاسوس

  

وعلى غرار المطاعم "الراقية الأخرى" اكتفى المطعم بوضع عينات صغيرة من المسبحة والمتبل، ولهذا اضطر الجاسوس هو وأصدقاءه لطلب وجبة أكسترا لأن الوجبة الأساسية لم تكن مشبعة بدرجة كافية. 

النظافة (9\10)

اعتبر الجاسوس أن مطعم أثينا كان "قمة في النظافة" بحيث يكاد يكون من الصعب وضع أي ملاحظات حول هذا المعيار. فكل شيء كان نظيفاً ولامعاً من الحمامات والأرض والطاولات وكرسي الأطفال. كما أن منطقة تحضير الطعام مفتوحة على الصالة ونظيفة جداً. إلى جانب ذلك، اعتنى كادر المطعم بارتداء القبعات والقفازات. كما أن المطعم عموماً كان شديد التنظيم، وكل قطعة فيه وضعت في مكان مخصص لها. لكن الجاسوس بالطبع لا يمنح علامة كاملة على النظافة مهما شعر بأن المطعم نظيفٌ.

المطعم شديد النظافة والتنظيم

 

الخدمة (10\10)

الخدمة في المطعم كانت جيدة، فهناك استجابة سريعة في تلبية الطلبات، والعاملين فيه كانوا متعاونين، حيث طلب الجاسوس مثلاً قطعة من الخبز لابنه قبل وصول الوجبات الأساسية لأن الطفل كان جائعاً فاستجاب العاملون لطلبه بسرعة.

البوفيه الخاص بالمطعم

 

السعر (7\10)

بلغ سعر الوجبة الواحدة 200 كرون مع الكولا، في حين جاءت قيمة الفاتورة لثلاثة أشخاص بقيمة (640) كرون.  ولهذا يمكن اعتبار المطعم غالٍ نسبياً

الجو العام (10\10)

قد يكون الجو العام الخاص بالمطعم إحدى أبرز النقاط الإيجابية المتعلقة به، فالمطعم جميل جداً من حيث الديكورات، كما أن كل شيء فيه يعكس درجة الاهتمام الكبيرة التي يوليها أصحابه له.  فالألوان متناسقة وهادئة والمطعم يمتلك هوية خاصة تجعل المرء يستمتع أثناء الجلوس فيه. 

الجو العام في المطعم

رأي الجاسوس (7\10)

عموماً أحب الجاسوس أجواء المطعم، وقد يفكر بزيارته مرة أخرى وتجريب أطباق أخرى من المطعم اليوناني، كي يحكم بصورة عادلة أكثر على وجبات المطعم ومستواه. وعلى اعتبار أن المطعم لا يعد مطعماً رخيصاً، قد لا يزوره الجاسوس يومياً، لكنه مكان ملائم للمناسبات الخاصة أو للوقت الذي يختار فيه الجاسوس أن يدلل نفسه، ويجرب شيئاً جديداً من باب التغيير. 

وأنتم قراء "أكتر"، هل زرتم هذا المطعم سابقاً؟ ما رأيكم فيه؟ وهل الوجبة التي قدمت للجاسوس تستحق 200 كرون؟ 


 

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©