أخبار السويد

مكتب العمل السويدي يكشف عن "أزمة بطالة" تلوح في الأفق

مكتب العمل السويدي يكشف عن "أزمة بطالة" تلوح في الأفق image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

البطالة في السويد

FOTO: TT

كشفت إحصائيات جديدة صادرة عن مكتب العمل السويدي (Arbetsförmedlingen) عن بداية ارتفاع معدلات البطالة في البلاد، مع انتشار عدم توفر الوظائف وزيادة عدد حالات الإنذار بفصل العاملين من وظائفهم خلال شهر أغسطس (آب).

ففي نهاية شهر أغسطس (آب)، كان هناك 331,000 شخص مسجلين كباحثين عن عمل لدى مكاتب التوظيف في السويد، وهذا يمثل نسبة 6.4 في المائة من إجمالي القوى العاملة في البلاد.

وعلى الرغم من أن هذا العدد أقل بقليل مما كان عليه في نفس الفترة من العام الماضي، إلا أنه يشير إلى ارتفاع نسبي بالمقارنة مع شهر يوليو (تموز) الذي سجل فيه 329,977 شخصاً كباحث عن عمل.

وقالت إيفا ساماكوفليس، مديرة التحليل في مكتب العمل: "من المبكر جداً التحدث عن تغيير جوهري في الوضع، نظراً لأننا لم نشهد هذا الارتفاع إلا خلال هذا الشهر، ولكننا نتابع التطورات بعناية، وتوقعاتنا تشير إلى إمكانية ارتفاع معدل البطالة خلال الأشهر القادمة".

مكتب العمل يؤكد على أهمية التعليم

وأظهرت مؤشرات إضافية إلى تدهور واضح في سوق العمل، حيث يشهد ارتفاعاً في عدد الأفراد المسجلين كباحثين عن عمل، في حين تنقص بشدة عدد الوظائف المتاحة في موقع عروض الوظائف (Platsbanken) مقارنةً بالعام السابق.

هذا بالإضافة إلى تزايد التحديات مع زيادة في حالات الإنذار بالفصل من العمل، حيث تم تسجيل 3,400 حالة إنذار بالفصل في شهر أغسطس (آب) وهو رقم يزيد بأكثر من 400 حالة عن نفس الشهر في العام السابق. وبالمجمل، يشير هذا العام إلى تسجيل حوالي 47,000 حالة إنذار بالفصل من العمل، مقارنةً بحوالي 16,000 في نفس الفترة من العام السابق.

ويشدد مكتب العمل على أهمية التعليم كوسيلة رئيسية للتميز في سوق العمل، حيث يكون معدل البطالة بين الأشخاص الذين لم يكملوا التعليم الثانوي يصل إلى 20 في المائة، بينما يبلغ حوالي خمسة في المائة بين الأشخاص الذين يمتلكون على الأقل شهادة ثانوية.

وفي هذا السياق، قالت ماريا ميندهامار، المديرة التنفيذية السابقة للمكتب: "الإحصائيات المرتبطة بمستويات التعليم تسلط الضوء على الجهد الذي يتعين علينا بذله في المستقبل، وهو ضمان حصول المزيد من الناس على التعليم".

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©