أخبار السويد

موجة مرضية تصيب معلمي حضانة في أوبسالا والبلدية تطلب إبقاء الأطفال في المنازل

موجة مرضية تصيب معلمي حضانة في أوبسالا والبلدية تطلب إبقاء الأطفال في المنازل
 author image

فادي الموسى

أخر تحديث

موجة مرضية تصيب معلمي حضانة في أوبسالا والبلدية تطلب إبقاء الأطفال في المنازل

FotoMorten Holm

أصيب موظفون في حضانة أطفال في أوبسالا بموجةٍ من نزلات البرد، لذا قد تضطر البلدية إلى مناشدة أولياء الأمور لإبقاء أطفالهم في المنزل في حال ساءت الأمور. وقال مدير دور الحضانة، جان ايلي Jan Aili، إن المرض يشبه وباء كورونا، لكن لم يتم إجراء الاختبارات لتحديد ذلك حتى الآن.

في السياق ذاته، بدأت العدوى بالانتقال إلى معلمي الحضانات في أوبسالا واحداً تلو الآخر منذ الأسبوع الماضي، لذا اضطروا إلى البقاء في منازلهم. 

وتكمن المشكلة في نقص البدلاء حيث أشار جان ايلي إلى نقص نحو 100 بديل في الحضانات التابعة لبلدية أوبسالا وقال: «في بعض دور الحضانة، كان لدينا 40% نسبة غيابٍ بين الموظفين».

لذلك أرسلت البلدية رسالةً يوم الخميس إلى أهالي الأطفال تخبرهم فيها أن دور الحضانة قد تستمر في عدم استقبال الأطفال الفترة القادمة.

من ناحية أخرى، أشار مدير دور الحضانة إلى أن البلدية لن تلزم أحداً بإبقاء أطفاله في المنزل، حيث يستطيعون إرسالهم لأيام أقصر أو عدم إرسالهم مطلقاً، وكذلك سيتم استقبال الأطفال الذين لا يستطيع أهلهم إبقائهم في المنزل.

Author Name

فادي الموسى

كاتب محتوى ومحرر، اختصاص هندسة ميكاترونيك. له العديد من التجارب في مجال كتابة السيناريو والتصميم الإعلاني والمونتاج.

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©