أخبار العالم

"ميتا" ترد على انتقادات قمع المحتوى الفلسطيني على منصاتها

"ميتا" ترد على انتقادات قمع المحتوى الفلسطيني على منصاتها
 image

دعاء حسيّان

أخر تحديث

Aa

ميتا

أثارت شركة "ميتا" انتقادات واسعة من النشطاء بسبب تقييدها للمحتوى المؤيد لفلسطين، حيث اتهم آلاف المستخدمين الشركة بحجب أو حذف منشوراتهم المتعلقة بالوضع في فلسطين على منصتي فيسبوك وانستغرام.

وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز New York Times" الأميركية بأن آلاف المستخدمين نشروا رسائل تعبيرية عن دعمهم للمدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة، خاصة بعد الهجمات الإسرائيلية والأضرار الهائلة التي نتجت عنها، ليكتشفوا لاحقاً أنه تمت معالجة المنشورات بشكل مختلف، وتم حذفها أو إخفاؤها. هذا وأبلغ بعض النشطاء أن "ميتا" قامت بإغلاق حساباتهم بعد دعوتهم للاحتجاجات السلمية لدعم غزة. 

من جهتها، دافعت "ميتا" عن نفسها وأكدت أن بعض المنشورات تم حجبها بسبب "خطأ عرضي" في أنظمتها، مشيرة إلى أنه تمت معالجة هذا الخطأ بسرعة. وأوضحت أنه في بعض الأحيان، يمكن حظر أو حجب بعض المنشورات مؤقتاً نتيجة لعمليات معالجة تتعامل مع عدد كبير من التقارير المتعلقة بمحتوى الغرافيك. 

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار العالم

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©