منوعات

نسيت طفلها الرضيع في السيارة لأكثر من 9 ساعات.. فكانت الفاجعة!

نسيت طفلها الرضيع في السيارة لأكثر من 9 ساعات.. فكانت الفاجعة! image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

الرضيع في السيارة

Foto: unsplash

توفي طفل يبلغ من العمر عام واحد في ولاية واشنطن الأمريكية، الأسبوع الماضي، بعد أن تُرك داخل سيارة لمدة تسع ساعات بينما ذهبت الأم الحاضنة للعمل في مستشفى محلي بواشنطن، وفقاً لمجلة "بيبول" الأمريكية.

وفي تفاصيل الحادثة، توجهت الأم الحاضنة إلى عملها في مستشفى (غودد سمارتن) في مدينة بويالوب بواشنطن يوم الأربعاء الماضي 24 مايو/أيار، كون كان لديها نوبة عمل، لكنها عندما عادت إلى السيارة بعد انتهاء عملها، أدركت أنها نسيت طفلها في السيارة وكان قد فارق الحياة خلال هذه الفترة، متأثراً بحرارة الطقس الهائلة بينما كان حبيس السيارة. وعلى الفور استدعت الأم سيارة الإسعاف وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة لإنقاذ الطفل لكنه للأسف لم ينجو.

يقول قائد شرطة بويالوب، دون بوربون، إن الأم الحاضنة للطفل مشتبه بها الآن بعد أن زعمت أنها نسيت الطفل في السيارة التي كانت درجة حرارتها أكثر من 100 درجة.

ويجري التحقيق الآن مع الأم الحاضنة وزوجها، واتضح أن لديهما طفل آخر تحت رعايتهما ولكنه تم إعادته إلى دور رعاية الأطفال.

وتقول الشرطة إن بمجرد اكتمال التحقيق، سيقرر مكتب المدعي العام في مقاطعة بيرس ما إذا كانت الأم متهمة أم لا.

تحذير للأهالي

تؤكد منظمة Kids and Car Safety غير الربحية أن هذا العام توفي ستة أطفال على الأقل في الولايات المتحدة بسبب ضربات الشمس. وتحث الجميع على توخي الحذر ومراقبة الأطفال الصغار والحيوانات الأليفة في السيارات.

بدورها حذرت إدارة الإطفاء في سياتل قائلة: "ليس من الضروري أن يكون يوماً حاراً حتى تصل درجة الحرارة داخل السيارة إلى درجات حرارة عالية بما يكفي لإحداث ضربة شمس. يمكن أن ترتفع درجة حرارة السيارة 19 درجة في 10 دقائق فقط. كما أن الأطفال الصغار معرضون للخطر بشكل خاص، حيث ترتفع درجة حرارة أجسامهم بمعدل ثلاث إلى خمس مرات أسرع من أجسام البالغين"، مشيرة إلى أن فتح النافذة لا يساعد في تخفيف الحرارة.

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©