أخبار السويد

هدايا عيد الميلاد تتحول إلى هدف للصوص في السويد!

هدايا عيد الميلاد تتحول إلى هدف للصوص في السويد! image

نفن الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

عيد الميلاد في السويد

Foto: Fredrik Sandberg/TT

تشهد السويد زيادة كبيرة في حركة الطرود الناتجة عن التخفيضات التجارية والتسوق الإلكتروني مع اقتراب نهاية العام وموسم الأعياد، مما يساهم في ارتفاع معدلات سرقة هذه الطرود.

وفي هذا السياق، تعرضت إحدى العمارات السكنية في مدينة مالمو لعدة حوادث سرقة طرود، ما يعكس تحدياً متزايداً يواجهه السكان في ظل تنامي التجارة الإلكترونية. وقد أقدم السكان على تعليق إعلانات تطلب المساعدة في العثور على الطرود المفقودة، بعد تلقيهم إشعارات بوصول هذه الطرود واكتشافهم لاحقاً أنها قد سُرقت، حيث أعرب عدد من السكان عن قلقهم إزاء هذه الحوادث. 

وأكدت موا غروندستروم Moa Grundström، إحدى الساكنات، أنها ستتجنب الطلبات التي تُسلم إلى المنزل في المستقبل. ومن جانبها، عبّرت هدى الطاهر Huda Al-Taher، التي فقدت طردين، عن خيبة أملها بعد اكتشافها للسرقة.

وفي التطورات الأخيرة، أفادت صحيفة كريستيانستادسبلاديت Kristianstadsbladet بأن حوادث مماثلة لسرقة الطرود من صناديق البريد قد وقعت أيضاً في مدينة كريستيانستاد Kristianstad وبلدية هاسلهولم Hässleholm. وبحسب الشرطة، هذا النوع من السرقات المنظمة للطرود يُعد ظاهرة جديدة.

في ضوء ذلك، أكد نيلس نورلينغ Nils Norling، المتحدث باسم الشرطة، أنه لم تُقدم بلاغات بشأن سرقة الطرود في مالمو. وتشير الشرطة إلى وجود نقص في البيانات حول هذا النوع من الجرائم، مما يعقد تحديد مدى انتشارها.

ووفقاً لتقرير Postnord "e-barometer"، من المتوقع أن يقوم ستة من كل عشرة مستهلكين سويديين بشراء هدايا العيد عبر الإنترنت هذا العام. وتشير البيانات إلى أن ثلاثة من كل عشرة يتسوقون عبر الإنترنت خلال "أسبوع الجمعة السوداء"، مع تزايد هذه النسبة بين الشباب في الفئة العمرية من 18 إلى 29 سنة، حيث خطط نصفهم للاستفادة من التخفيضات خلال هذه الفترة.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©