أخبار السويد

هل استعديتم له؟ توقيت الشتاء في السويد خلال أيام

هل استعديتم له؟ توقيت الشتاء في السويد خلال أيام image

سيبسة الحاج يوسف

أخر تحديث

Aa

توقيت الشتاء في السويد

Foto: Larsen, Håkon Mosvold/TT

مع وصولنا إلى نهاية الأسبوع الأخير من شهر أكتوبر (تشرين الأول) الجاري، تتجه أنظار الشعب السويدي بأكمله نحو الحدث الكبير المنتظر: الانتقال من التوقيت الصيفي إلى التوقيت الشتوي. فهذا الحدث الكبير سيأتي بنا في الساعات الأولى من صباح يوم الأحد، الواقع في التاسع والعشرين من أكتوبر (تشرين الأول)، حيث ستتراجع عقارب الساعة خطوة واحدة إلى الوراء، من الثالثة إلى الثانية، لتهب الجميع "ساعة إضافية" قيّمة.

"مرحباً بالتوقيت الشتوي!" هكذا يمكن أن نلخص الحالة العامة التي تعم السويد في هذه الأثناء، حيث يشعر الكثيرون بسعادة غامرة لهذا الوقت الإضافي الذي سيُتاح لهم. فالبعض يراه فرصة للراحة والاسترخاء، بينما ينظر إليه آخرون كهدية مثالية لمحبي السهر.

"في الربيع نتقدم للأمام، وفي الخريف نعود للخلف"

ويبدو أن التكنولوجيا قد سهلت الكثير من الأمور، حيث تقوم معظم الأجهزة الذكية والحواسيب بتحديث الوقت تلقائياً، مما يجنب المستخدمين من الوقوع في الحيرة والقلق. ولكن، تظل هناك بعض الأجهزة التي تحتاج إلى لمستك السحرية، مثل ساعات اليد وساعات السيارات. ولمساعدتك في تذكر الاتجاه الصحيح لضبط الساعة، هناك قاعدة بسيطة وسهلة تقول: "في الربيع نتقدم للأمام، وفي الخريف نعود للخلف".

Foto: Janerik Henriksson/TT - التوقيت الشتوي في السويد

النقاش الأوروبي حول التوقيت

وعلى الرغم من الفرحة العارمة التي تعم البلاد بهذه المناسبة، يظل هناك نقاش محتدم على مستوى الاتحاد الأوروبي حول مستقبل التحول بين التوقيتين الصيفي والشتوي. وعلى الرغم من وجود خطط طموحة لإنهاء هذا التقليد الزمني بحلول الربيع الماضي، إلا أن الدول الأعضاء لم تصل بعد إلى توافق كامل حول كيفية تنفيذ هذا القرار.

في ختام المطاف، يبقى التحول إلى التوقيت الشتوي حدثاً يحمل في طياته الكثير من البهجة والإيجابية، مما يجعله مناسبة ينتظرها الجميع بلهفة عاماً تلو الآخر. ومع حلول الساعة الثانية من فجر يوم الأحد، نودع التوقيت الصيفي بابتسامة، ونرحب بالتوقيت الشتوي مع كل ما يحمله من أحداث وفرص جديدة.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©