أخبار السويد

هوية المعلمتين الضحيتين في جريمة مدرسة مالمو.. حزن يسود بين الطلاب

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

هوية المعلمتين الضحيتين في جريمة مدرسة مالمو.. حزن يسود بين الطلاب
 image

هوية المعلمتين الضحيتين في جريمة مدرسة مالمو.. حزن يسود بين الطلاب

كشف بعض الطلاب ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي عن هوية المعلمتين اللتين قُتلتا في الجريمة التي وقعت في مدرسة Latinskola بمدينة مالمو يوم الاثنين الماضي على يد طالب في المدرسة.

وبحسب المعلومات المتداولة فإن المعلمتين هما Sara Böök و  Victoria Edström، في الخمسينات من أعمارهما، وكانتا تدرسان مواد في قسم العلوم الاجتماعية samhälle.

وكان مرتكب الجريمة، وهو طالب في المدرسة ذاتها يدعى Fabian Vidar Cederholm، يبلغ من العمر 18 عاماً، ومن سكان مدينة تريلبوري، قد هاجم المعلمتين وهو مسلح بفأس وسكين ومطرقة، حوالي الساعة الخامسة مساءً، حيث كان يوجد في المدرسة حوالي 50 طالباً من طلابها البالغ عددهم الإجمالي 1179 طالب. وكان قسم من الطلاب يجرون بروفة لمسرحية في إحدى القاعات.

تلقت الشرطة عدة بلاغات حول الحادثة عند وقوعها حوالي الساعة الخامسة مساءً، وكان الطالب مرتكب الجريمة اتصل بنفسه بالشرطة وأخبرهم أنه قتل معلمتين في الطابق الثالث من المدرسة.

تمكنت الشرطة من الوصول إلى الموقع على الفور وألقت القبض على المجرم بعد حوالي عشر دقائق،  وحتى الآن لم تتضح دوافع الجريمة.

أغلقت الشرطة المدرسة يوم أمس الثلاثاء فيما توافد العديد من سكان مالمو إلى المدرسة ووضعوا الزهور تعبيراً عن حزنهم وتكريمهم للمعلمتين الضحيتيين. وأعرب العديد من طلاب المدرسة لمنصة "أكتر" عن صدمتهم وحزنهم الكبير لما جرى.

كما عقدت عمدة مالمو Katrin Stjernfeldt Jammeh مؤتمراً صحفياً خارج مبنى البلدية Stadshuset بحضور صحفيين من عدة وسائل إعلامية وعدد من سكان مالمو، ووقف الجميع دقيقة صمت تكريماً لأرواح الضحايا.

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :