دليل أكتر

وأنت تكتشف الطبيعة السويدية… تذكر هذه القواعد الثمانية

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

أخر تحديث

وأنت تكتشف الطبيعة السويدية… تذكر هذه القواعد الثمانية

وضع مجلس السياحة السويدي الرسمي البلاد بأكملها على موقع Airbnb في عام 2017، وروج لبحيراتها على أنها "حمامات سباحة لا متناهية" ولصخورها على أنها "تراسات ذات إطلالة"، وتمت دعوة المسافرين للنظر إلى السويد بأكملها كموطن محتمل لقضاء العطلات، مع قوانين تضمن الحق في نصب خيمتك في أماكن عدّة وقضاء الليل هناك. ولكن قبل ذلك، تأكد من فهمك للقواعد والأصول الموجودة لمنع الفوضى وللحفاظ على نظافة البرية.

1.حق الوصول العام

"Allemansrätten" أو حق الوصول العام، هو جزء من الدستور السويدي وينص على أنه "لكل فرد إمكانية الوصول إلى الطبيعة". وتشكل هذه النظم الأساس للعديد من الأنشطة الخارجية والترفيهية والسياحة في الطبيعة السويدية، وأصبح حجر الأساس في الهوية الثقافية للبلاد. وهذا يعني أنه يمكنك المشي والتنزه والتخييم والسباحة في الطبيعة، دون الحاجة إلى الدفع أو التقدم للحصول على إذن.

وتنطبق الاستثناءات على الحدائق الخاصة وفي 30 متنزهاً وطنياً سويدياً. حيث لا يُسمح بالتخييم في هذه المناطق حفاظاً على الطبيعة والحيوانات التي تعيش فيها. وقد يُحظر إشعال حريق أو إحضار قارب أو حتى كلب إلى المنطقة. ويمكنك العثور على القواعد والأصول المحددة التي تنطبق على المناطق المحمية على اللافتات الموجودة عند المدخل.

وفي أماكن أخرى، الشيء الرئيسي الذي يجب وضعه في الاعتبار هو شعار "لا تزعج، لا تدمر". وهذا يعني تجنب القيام بضرر في الطبيعة أو ترك النفايات أو التسبب في الإزعاج.

2.البحث عن الزهور والتوت وقطفها

يكون التوت والفطر لمن يملك الأرض التي ينمو عليها هذه النباتات. ولكن في الوقت عينه، يمكن أن يتم قطفها من الجميع تحت إطار الحق العام Allemansrätt. حتى قطف التوت والفطر التجاري على نطاق واسع مسموح به طالما أنه لا يزعج مالك الأرض بشكل مباشر.

لكن بعض النباتات والزهور والتوت والفطر محمية ولذلك تنطبق عليها قواعد إضافية. وعلى سبيل المثال، جميع زهور الأوركيد محمية بموجب القانون السويدي، وتعني الحالة المحمية أنه لا يمكنك قطعها أو إتلافها.

ويجب أيضاً عدم إعاقة الأشجار الصغيرة في نموها، ولا يجوز قطع الأشجار الموجودة. كما لا يُسمح بحفر اسمك أو أي شيء آخر على الصخور. وعند البحث عن الفطر، يجب أن تكون حريصاً للغاية حتى لا تتناول الفطر السام.

3.حركة المرور في الطبيعة

لا ينطبق الحق في التجول بحرية في الطبيعة على سيارتك. حيث في معظم المناطق، لا يُسمح بالقيادة بعيداً عن المسارات المحددة، ولكن في المناطق الزراعية يتم إجراء بعض الاستثناءات. ونظراً لأن القيادة على الطرق الوعرة تسبب جميع أنواع المشاكل للطبيعة ولأنواع الحيوانات المختلفة، فمن المحظور القيادة على الطرق الوعرة في جميع أنحاء السويد. وهذا يعني أن جميع الطرق غير المعبدة محظورة على الآليات.

وعندما تكون الأرض مغطاة بالثلوج، يمكنك استخدام عربة ثلجية خارج الطرق المعبدة. خلال فصل الشتاء، توجد مسارات خاصة لعربات الجليد، ومن الأفضل اتباعها. لكن القيادة على الجليد ليست تحت نطاق الحق العام، لذلك لا يُسمح بالقيادة في ملكية خاصة.

4.الصيد البري والبحري

السويد هي وجهة شائعة للعديد من الصيادين من البلدان الأخرى، حيث يوجد حوالي 300,000 صياد فيها. وسواء كنت تعيش في السويد أم زائراً فيها، يجب أن يحصل كل صياد على تصريح ويجدده كل عام. وهذا يكلف 300 كرون سنوياً ويجب إظهاره أثناء الصيد البري بناءً على طلب السلطات.

وسيتعين عليك إثبات معرفتك بالصيد البري من خلال اختبار نظري وعملي للحصول على تصريح. ويغطي هذا الاختبار تشريعات الصيد وأخلاقياته وطرقه، بينما يتكون الاختبار العملي من السلامة وتقدير المسافة واختبار الرماية. وبصفتك صياداً، يجب أن تحصل على إذن للصيد في المنطقة. تتم إدارة جزء من البلاد من الحكومة أو الشركات الكبيرة أو الأفراد، وهؤلاء يمكنهم إعارة حقوق الصيد الخاصة بهم للأفراد.

أما قواعد صيد الأسماك فهي أقل صرامةً، حيث يمكن للجميع الصيد في المياه العامة وفي أكبر خمس بحيرات في السويد، طالما يتم ذلك باستخدام معدات يدوية وليس في نطاق 100 متر من مزارع الأسماك. ولا يُسمح بالصيد في المياه الخاصة إلا بترخيص، ولكن في بعض المناطق على طول الساحل لن تحتاجه.

5.نزهة الكلاب

هل تريد أن تأخذ كلبك في نزهة في الطبيعة؟ أنت ملزم إذاً بعدد من القواعد. حيث بين 1 آذار/ مارس و 20 آب/ أغسطس، يجب إبقاء الكلاب مقيدة بسلسلة من أجل حماية الحياة البرية خلال موسم التزاوج. ولكن أيضاً في أشهر العام الأخرى، من الضروري إبقاء الكلاب تحت السيطرة الدقيقة.

تُطبق قواعد خاصة في الحدائق العامة والمحميات الطبيعية. حيث في بعض المتنزهات، يجب إبقاء الكلاب في المقدمة أو قد لا يُسمح بالكلاب على الإطلاق. ومالك الكلب هو المسؤول عن أية إصابة أو ضرر يسببه الكلب.

6.التخييم

يمكن لأي شخص يريد قضاء وقت أطول في الطبيعة قضاء الليل في خيمة. وفقاً لحق الوصول العام Allemansrätt، يمكنك نصب خيمتك لمدة ليلة أو ليلتين في الطبيعة السويدية. القواعد الوحيدة التي يجب أن تأخذها في الاعتبار هي التأكد من أنك لا تخيم في حديقة مجاورة لمنزل أو تنصب خيمتك في منطقة ترعى فيها الماشية أو تُزرع فيها المحاصيل.

إذا كنت ترغب في الذهاب للتخييم مع مجموعة كبيرة، فمن الجيد أن تطلب الإذن من مالك الأرض لهذا الغرض. فقد يتم تطبيق القواعد المحلية أيضاً، ما يعني أن التخييم غير مسموح به. فمثلاً، في العديد من الحدائق العامة، يُسمح بالتخييم فقط في أماكن مخصصة لذلك. ويمكنك العثور على هذه القواعد الخاصة عن طريق البلدية أو الشرطة المحلية.

7.الرياضة

إن ركوب الدراجات والمسير والتزلج وركوب الخيل وركوب القوارب والسباحة كلها أنشطة شعبية في الطبيعة السويدية. يُسمح بركوب الدراجات على الطرق والممرات، بما في ذلك الطرق الخاصة. ولكن غير مسموح بها على الأرض المزروعة أو الحدائق أو الأرض المستخدمة لزراعة المحاصيل. وبصفتك راكب دراجة، لا تستطيع الاقتراب كثيراً من المنازل بطريقة تزعج سكانها.

والقواعد التي تنطبق على المشي لمسافات طويلة في الصيف، والتزلج في الشتاء متشابهة. لأن العديد من الطرق التي يتم التزلج والتنزه فيها هي ذاتها. وتتمثل أهم القواعد في أنه لا يجوز لك المشي أو التزلج على الأراضي المزروعة، كما يجب عدم عبور أراضي المنزل، وعدم إتلاف الأراضي أو تخريبها. والقاعدة العامة في الشتاء هي السماح بالتزلج على جميع الأسطح المغطاة بالثلوج، بما في ذلك حقول المحاصيل.

ويُسمح أيضاً بركوب الخيل بموجب allemansrätt، ولكنه مثير للجدل، نظراً لأن الخيول تدمر السطح بسرعة، فإن العديد من مالكي الأراضي غير راضين عن هذه القواعد. كما هو الحال مع الدراجات، من الحكمة تجنب الأسطح اللينة والتي تتلف بسرعة. ورغماً أنه ليس إلزامياً، إلا أنه من اللائق إبلاغ مالك الأراضي التي تريد ركوب الخيل فيها أولاً.

وفي مجال الشحن البحري، "حسن الملاحة البحرية" هي القاعدة الأكثر أهمية، وهذا ينطبق على المياه السويدية الداخلية والساحلية. سواءً كنت تأخذ غطسة منعشة أو ترسو قاربك في مكان ما، خذ دائماً في الاعتبار الطبيعة والمقيمين في المنطقة.

8.إشعال الحرائق

يمكن أن تشكل النار في الطبيعة خطراً محدقاً، حيث يكون خطر اندلاع حرائق الغابات مرتفعاً خاصةً في فصل الصيف الجاف، ويمكن أن يخرج حريق صغير عن السيطرة بسرعة. الخيار الأفضل هو وضع نار المخيم على سطح من الحصى أو الرمال، وبالتالي فإن فرصة انتشار الحريق صغيرة.

وخلال فصول الصيف الجافة والحارة، يمكن أن يحدث حظر كامل لإشعال النار لمنع حرائق الغابات. وقد يمنع هذا الحظر أي شكل من أشكال إطلاق النار، حتى في أماكن المعسكر المجهزة بشكل خاص.

ولمزيد من المعلومات، قم بزيارة موقع الويب الخاص بوكالة حماية البيئة السويدية أو المنطقة المحلية.

فريق التحرير أكتر أخبار السويد

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©