منوعات

وزيرة الثقافة باريسا ليليستراند تعترف: لا أحمل شهادة في الأدب

وزيرة الثقافة باريسا ليليستراند تعترف: لا أحمل شهادة في الأدب author image

لجين الحفار

أخر تحديث

Aa

وزيرة الثقافة باريسا ليليستراند تعترف: لا أحمل شهادة في الأدب

Foto: Christine Olsson/TT

تشغل باريسا ليلجيستراند Parisa Liljestrand منصب رئيس مجلس البلدية في فالينتونا Vallentuna منذ عام 2015، ولكن وفقاً لبيانها الخاص، فإنه ليس لديها خبرة في السياسة الثقافية، أكثر من تلك التي تم تنفيذها على مستوى البلدية.

إعلان / Annons
 

مع ذلك، في مقابلة لها مع Kulturnyheterna، سلطت الضوء على خلفيتها كباحثة أدبية جديرة. حيث قالت لـ Kulturnyheterna يوم الثلاثاء: « ليس لدي خبرة في السياسة الثقافية، لكنني عملت مع القضايا الثقافية على مستوى البلدية وأيضاً خلال مسيرتي المهنية، فأنا في الأساس باحثة أدبية ومُدرّسة لغة سويدية».

في سياق ذلك، شاركت ليلجيستراند المعلومات نفسها في مقابلة لها مع صحيفة داجنز نيهيتر DN، حيث ذكرت أنها كانت «باحثة أدبية ومدربة».

مع ذلك، فإن درجات ليلجيستراند في جامعة أوبسالا، حيث درست بين عامي 2002 و2007، لا تظهر أنها حاصلة على شهادة في الدراسات الأدبية. بل أنها حضرت عدداً من الدورات الجزئية في الأدب كجزء من برنامج تدريب المعلمين لمدة فصلين دراسيين فقط. كما أنها لم تتقدم بطلب للحصول على قرض من CSN لاختصاص الدراسات الأدبية.

وفي وقت لاحق، رفضت وزيرة الثقافة إجراء مقابلة مع Kulturnyheterna. ورغم ذلك، كتبت كارولين أوبسال Caroline Opsahl في رسالة نصية للصحيفة أن "ليلجيستراند ليس لديها شهادة في الدراسات الأدبية، ولكنها معلمة مواد باللغة السويدية، إضافةً إلى تدريس مادة الدين. كما أنها تُدرّس مادة تدريب المعلمين باللغة السويدية ". ثم أكدت ذلك جامعة أوبسالا، التي تقول إنه خلال السنوات التي درست فيها باريسا ليلجيستراند، تم تضمين 60 اعتماداً من اختصاص الأدب، من إجمالي 270 ائتماناً، في برنامج التدريس.

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - منوعات

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©