وزيرة العمل السويدية : التحديان الرئيسان زيادة البطالة طويلة الأمد وبطالة الشباب

أخبار السويدقضايا الهجرة واللجوءمنوعات
تسجيل الدخول
أخبار السويد

وزيرة العمل السويدية : التحديان الرئيسان زيادة البطالة طويلة الأمد وبطالة الشباب

Ahmad Alkhudary

اكتر ـ أخبار السويد : قالت وزيرة العمل إيفا نوردمارك خلال مؤتمر صحفي عقدته ,اليوم الجمعة, بأن هنالك بوادر مضيئة في سوق العمل علة الرغم من الوضع الخطير بسبب جائحة كورونا.

وأضافت نوردمارك بأن هنالك انتعاش في سوق العمل لكن من غير المؤكد ما إذا كان الانتعاش سيستمر حيث يعتمد الأمر على مدى انتشار العدوى في البلاد.

كما أكدت نوردماك بأن مكتب العمل يتوقع بأن البطالة سترتفع مرة أخرى خلال فصل الربيع. كما أن التحديان الرئيسان حالياً هما زيادة البطالة طويلة الأمد وبطالة الشباب خلال الوباء.

ونوهت نوردمارك بإن البطالة طويلة الأمد لها عواقب وخيمة على حياة الناس وتزيد من الانقسام في المجتمع.

, تخشى وزيرة العمل من استسلام الشباب للبطالة على الرغم من وجود أكثر من 130 ألف وظيفة شاغرة على موقع مكتب العمل.

وبحسب وزيرة العمل فأن هناك حوالي 125000 عاطل عن العمل منذ فترة طويلة. الكثير منهم ولدوا في الخارج ولديهم تعليم منخفض.

المصدر regeringen

مقالات ذات صلة

تراجع نسب البطالة في السويد

رغم ارتفاع البطالة...انخفاض أعداد المتقدمين لوظائف مكتب العمل image