وزيرة المالية أقل تشاؤماً بشأن الوضع الاقتصادي

أخبار السويدقضايا الهجرة واللجوءمنوعات
تسجيل الدخول
أخبار السويد

وزيرة المالية أقل تشاؤماً بشأن الوضع الاقتصادي

Ahmad Alkhudary

اكتر-أخبار السويد: أعلنت وزيرة المالية، ماغدالينا أندرسون، في مؤتمر صحفي اليوم، أن انتعاش الاقتصاد السويدي في الخريف كان أقوى من التوقعات.

وأضافت أن توقعات الحكومة لتراجع الناتج المحلي الإجمالي هذا العام، وارتفاع معدلات البطالة في العام المقبل، أصبحت أكثر تفاؤلاً.

أحد التفسيرات لذلك هو أن الصناعة لم تتضرر بشدة كما حدث في الربيع. بالإضافة إلى حزمة الدعم التي قدمتها الحكومة.

وكانت الحكومة قد توقعت في وقت سابق تراجع الناتج المحلي بنسبة 4.6 في المئة هذا العام، وارتفاع معدلات البطالة إلى 9.5 في المئة عام 2021.

لكن توقعاتها الجديدة تشير إلى تراجع الناتج المحلي بنسبة 2.9 في المئة هذا العام، وأن تصل معدلات البطالة إلى 9 في المئة عام 2021.

وقالت أندرسون، أن قطاع الفنادق والمطاعم هو الأكثر تضرراً، وخاصة في أعقاب حظر تقديم الكحول بعد الساعة العاشرة مساءً، وأكدت أن الحكومة تتابع التطورات عن كثب، وهي مستعدة لاتخاذ المزيد من الإجراءات إذا لزم الأمر.

وكانت الحكومة قد اتخذت عدداً من تدابير الدعم لدعم الشركات والوظائف. وتقدر وزيرة المالية أن قيمتها بلغت حتى الآن حوالي 250 مليار كرونة سويدية، وهو ما أحدث ثغرات في المالية العامة وزاد دين الحكومة المركزية.

رغم ذلك أشارت أندرسون إلى أن الوضع في السويد أفضل منه في دول أخرى. إلّا تطور الأحداث لا يزال مجهولاً. معربة عن تفاؤلها في عام 2021 بفضل التوصل إلى لقاح مضاد لفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

تمديد العمل بتعويض اليوم الأول من الإجازة المرضية image

تمديد العمل بتعويض اليوم الأول من الإجازة المرضية