وكالة الطوارئ المدنية السويدية: قوى أجنبية تدير حملات مناهضة للقاح

أخبار السويدقضايا الهجرة واللجوءمنوعات
تسجيل الدخول
أخبار السويد

وكالة الطوارئ المدنية السويدية: قوى أجنبية تدير حملات مناهضة للقاح

Ahmad Alkhudary

اكتر ـ أخبار السويد : أطلقت وكالة الطوارئ المدنية السويدية مبادرة تدريب خاصة لأخصائيي الاتصالات في المقاطعات والبلديات لمواجهة التهديد المتزايد للتطعيم ضد فيروس كورونا في البلاد، والمتمثل بنشر المعلومات الخاطئة والمغلوطة حول هذا الأمر.

ويتمحور التدريب حول التعريف بالاستراتيجيات التي يمكن استخدامها للتعامل مع المعلومات الكاذبة المرتبطة بالتطعيم.

وأعطى مايكل توفيسون رئيس وحدة الحماية من التأثير الاجتماعي في وكالة الطوارئ، أمثلة على المعلومات الخاطئة التي تنتشر بشكل واسع الآن؛ كالقول بأن تقوية جهاز المناعة أفضل من أخذ لقاح، أو أن اللقاح يحتوي على شريحة إلكترونية‏ ستُحقن في جسم الإنسان، أو أنه من الأفضل أن تمرض بدلاً من تأخذ اللقاح، وهي جميعها معلومات خاطئة ومرفوضة ومفندة من وكالة المنتجات الطبية.

وأوضح توفسون أن أغلب هذه المعلومات تنشر على وسائل التواصل الاجتماعي على شكل روابط لمصادر غير موثوقة ولا مضمونة. وأشار إلى أن الأسباب وراء نشر هذه المعلومات المضللة متعددة؛ كتعمد تقويض الثقة في السويد والمجتمع السويدي، أو لأسباب اقتصادية، حيث تجذب هذه المعلومات آلاف القراء إلى صفحاتهم فيحصلون على عائدات من الإعلانات.

كما أشار توفيسون إلى ما أسماه بالقوى الأجنبية، وهي الدول التي تدير حملات مناهضة للقاح فتنشر صورة سلبية ومعلومات خاطئة عن اللقاحات أو إنتاج اللقاحات. لذا شددت الوكالة على أهمية أن يكون الناس ناقدين للمصدر، ويتعاملوا مع المعلومات الخاطئة بالعلم والحقائق.

المصدر sverigesradio

مقالات ذات صلة

تطعيم خمسة ملايين سويدي بحلول شهر يونيو image

تطعيم خمسة ملايين سويدي بحلول شهر يونيو