أخبار السويد

ولية العهد تؤدي اليمين ووزراء يعتبرونها "إرث الدكتاتورية"!

ولية العهد تؤدي اليمين ووزراء يعتبرونها "إرث الدكتاتورية"! image

أحمد علي

أخر تحديث

Aa

ولية العهد في السويد

Foto: princess.leonor/Instagram

تحتفل الأميرة ليونور، ولية العهد الإسبانية، بعيد ميلادها الثامن عشر، حيث أدت اليمين الدستورية في مراسم رسمية بالبرلمان الإسباني، وسط مقاطعة عدد من الوزراء في الحكومة الإسبانية، وذلك وفق ما ذكر التلفزيون السويدي SVT.

وقالت الأميرة ليونور خلال المراسم: "ابتداءً من اليوم، سأخدم جميع الإسبان بكل احترام وولاء. لا يوجد شرف أعظم من هذا. أطلب ثقتكم، كما وضعت ثقتي في مستقبل أمتنا".

تجدر الإشارة إلى أن الحدث شهد مشاركة الملك وأفراد العائلة الملكية، وكان في مقدمة الحاضرين رئيس الوزراء الإسباني، الاشتراكي بيدرو سانشيز، الذي رحب بليونور كولية للعهد.

من جانب آخر، اختار ثلاثة من وزراء حكومته مقاطعة الحدث، احتجاجاً على الملكية. فقد غابت وزيرة الشؤون الاجتماعية إيوني بيلاّرا، ووزيرة المساواة إيريني مونتيرو من حزب بوديموس اليساري، وكذلك وزير الاستهلاك ألبرتو جارزون، زعيم الحزب اليساري الراديكالي إزكييردا أونيدا.

وفي بيان صادر عنها، قالت وزيرة المساواة مونتيرو: "سنعارض الملكية حينما تصبح ليونور ملكة. فالملكية كمؤسسة ومبدأ الوراثة لا يتناسبان مع عصرنا الحالي وحسب، بل هما أيضاً لا يتوافقان مع الديمقراطية".

كما قاطعت الحدث عدة أحزاب إقليمية، بما في ذلك الأحزاب الكتالونية ERC وJunts، بالإضافة إلى الأحزاب PNV وBildu، وحزب BNG. وأصدرت هذه الأحزاب بياناً مشتركاً أعلنت فيه عدم اعترافها بالملكية، معتبرة إياها إرثاً من الديكتاتورية.

لقد أثار هذا التصرف انتقادات واسعة، بما في ذلك من قبل سانتياغو أباسكال، زعيم حزب فوكس اليميني، الذي وصف في تغريدة على X رئيس الوزراء بيدرو سانشيز بـ "الخائن" واتهمه بالتحالف مع "أعداء إسبانيا".

أخبار ذات صلة
المزيد من أخبار - أخبار السويد

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©