منوعات

يبدو أن أحدهم قد هرب من البرد: هروب بومتان من متحف سكانسن فما القصة؟

يبدو أن أحدهم قد هرب من البرد: هروب بومتان من متحف سكانسن فما القصة؟
 author image

راما ملوك

أخر تحديث

يبدو أن أحدهم قد هرب من البرد: هروب بومتان من متحف سكانسن فما القصة؟

Foto Johan Nilsson/TT

هربت البومتان بيرسي Percy وبار Barr من متحف سكانسن Skansen (وهو أقدم متحف وحديقة حيوانات في الهواء الطلق في السويد)، بحيث يبدو أن مهمة القبض عليهما ستكون صعبةً. 

تقول ليندا تورنكفيست Linda Törnqvist رئيسة وحدة رعاية الحيوانات في سكانسن إلى صحيفة Aftonbladet: «نحن نفعل كل ما في وسعنا، ولكنها مهمة صعبة جداً». وتضيف: «نأمل أن يتواصل معنا الناس إذا رأوا البومتين، فلا أعتقد أنهما قد ابتعدتا كثيراً».

في موازاة ذلك، كتب متحف سكانسن على موقعه على الإنترنت أنه: «عندما تخاف بومة الحظيرة (الهَامَة)، فإنها تتقلص وتبدو كغصن. رفيع لذا يمكنها الهروب، وقد كُسر سياج بيت البومة بسبب الثقل الناجم عن كميات كبيرة من الثلوج».

في سياق متصل، تقول رئيسة وحدة رعاية الحيوانات: «من المفترض أن يتم بناء السياج بحيث يمكنه أن يتحمل الثلوج، ولكن للأسف لم يكن بإمكاننا توقّع أي شيء».

عُثر على بومة واحدة

خلال مساء الثلاثاء 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2022 ذكر راديو P4 ستوكهولم أنه قد عُثر على بومة الحظيرة الآن، حيث تقول ليندا لقناة الراديو: «بفضل تدريب مربي الحيوانات، تمكّنا من استدعاء البومة بإشارة اعتادت عليها».

Author Name

راما ملوك

كاتبة ومحررة، مختصة في الاقتصاد، رئيسة قسم محتوى رقمي لعدة جهات سابقاً

تم النشر :
أخر تحديث :

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2022 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©