أخبار السويد

يرسل الممنوعات عبر البريد السويدي منذ تسعة أعوام: "خدمة موثوقة وسريعة"!

يرسل الممنوعات عبر البريد السويدي منذ تسعة أعوام: "خدمة موثوقة وسريعة"!
 image

عروة درويش

أخر تحديث

Aa

 البريد السويدي

Foto: FREDRIK SANDBERG / TT

لم يعد الأمر مثل السابق، فليس فقط الرسائل والهدايا تجوب العالم عبر البريد، بل وحتى المواد المحظورة كالمخدرات. قصة "يوهان"، التاجر الذي اعترف بأنه يستغل البريد السويدي Postnord لإرسال المخدرات لزبائنه منذ تسعة أعوام، تكشف عن جانب مظلم في نظام تمّ تعديله كي يكون آمناً وموثوقاً.

رغم التعديلات القانونية

يقول "يوهان"، وهو اسم مستعار: "لقد كان الأمر سهلاً للغاية، وأنا فقط أضع البضاعة في صندوق وأرسلها، وببساطة تصل إلى العنوان المُحدَّد، لا أحد يشك في شيء، وحتى لو فقدت شحنة أو اثنتين، لا بأس، فالأرباح كبيرة"

على الرغم من تعديلات قوانين البريد السويدي التي دخلت حيز التنفيذ منذ بداية 2023، التي تُمكِّن العاملين في مجال البريد من الإبلاغ عن أي شحنات مشبوهة للشرطة، يبدو أن "يوهان"، وأمثاله كُثر بالتأكيد، لم يشعروا بأي تهديد حقيقي لعملياتهم.

المشكلة أنّ التقرير يشير إلى أنّ نصف الموظفين لا يعرفون شيئاً عن التعديلات القانونية، والنصف الآخر سمع عنها في الأخبار ولم يصله أيّ شيء من الإدارة.

موقف الأجهزة الأمنية

في هذا السياق، تُظهر إحصائيات الشرطة السويدية أن عدد الشحنات التي تحتوي على مواد محظورة تزداد سنوياً. ومن جانبها، تقول إنجيلا أوستمارك Ingela Östmark، رئيسة قسم الجرائم في الجمارك Tullkriminalens لمنطقة غرب السويد: "إن المشكلة تكمن في كمية الشحنات الضخمة التي تمر عبر مراكز البريد، لا يمكننا التحقق من كل شيء… يمكننا أن نجد جميع أنواع المخدرات: ترامادول وحشيش وغيره".

أما الشركات التي تُقدم خدمات البريد، فتُعبر عن قلقها من استغلال شبكاتها في الأعمال الإجرامية. يقول اليكسيس لارسون Alexis Larsson، مدير الأمن في Postnord: "من المؤسف جداً أن يُستخدم نظامنا في ترويج المخدرات والأنشطة الإجرامية".

اقرأ ايضا

أكتر هي واحدة من أكبر منصّات الأخبار السويدية باللغة العربية وأسرعها نمواً.

توفّر المنصة الأخبار الموثوقة والدقيقة، وتقدّم المحتوى الأفضل عبر النصوص والأفلام الموجّهة لعددٍ متزايد من الناطقين باللغة العربية في السويد وأجزاء من الدول الاسكندنافية وبقية العالم.

تواصل معنا

Kaptensgatan 24, 211/51 Malmö, Sweden
VD -  Kotada@aktarr.se

Tipsa -  Press@aktarr.se

Annonsera -  Annonsering@aktarr.se

للاشتراك بالنشرة الاخبارية

متابعة أخر الاخبار و المواضيع التي تهمك

2023 Aktarr جميع الحقوق محفوظة لمنصة ©